اللون الأحمر اللون الأزرق اللون الأسود اللون الأخضر اللون الوردي اللون البحري  اللون الرصاصي

تاريخ اليوم هجري وميلادي

العودة   منتديات الطليعة > الـقـسم الـعــام > منتدى الفلك

الإهداءات
الطليعة : تحذير بمشيئة الله تعالى توقع امطار غزيرة على محافظة موقق على الجميع توخي الحيطة والحذر     الطليعة : اللهم سقيا رحمة لاهدم ولا غرق     اللجنة الاعلامية : يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً ... سورة الفجر (27-28) انتقل إلى رحمة الله الشيخ / بركة بن غالب الغالب     الطليعة : الحالة القوية المتوقعة يوم السبت القادم بمشيئة الله تعالى ما بين حائل والجوف     الطليعة : مطرنا بفضل الله ومنه وكرمه اللهم سقيا رحمة لاهدم ولا غرق     الطليعة : مطرنا بفضا الله ومنه وكرمه     الطليعة : سبحان الله .. الحمد لله ... لا إله الا الله ... الله اكبر .. عدد خلقه وزنة عرشه ومداد كلماته ورضاء نفسه     الطليعة : اللهم أسقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين     الطليعة : ﴿فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا﴾     الطليعة : أستغفر الله ... أستغفر الله ... أستغفر الله    


رد
قديم 21-Feb-2011, 12:15 PM   #1
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي بحث عن التقنيات الحديثة للرصد الفلكي

بحث في :-
التقنيات الحديثة للرصد الفلكي
إعداد باحث علمي فلكي
عبدالعزيز بن سلطان المرمش الشمري
عضو الإتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك
جوال 0505276072
................
المركز الوطني للفلك
http://www.altaleeah.com/vb/showthread.php?t=26264
مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية
................
رمضان تاريخي أعلن بعد ثبوت رؤيته من خلال المراصد الفلكيةاول ايام الشهرالمبارك
الثلاثاء 10 أغسطس 2010 - 29 شعبان 1431جدة - شبكة مصدر الاخبارية


اعلنت المملكة ومعظم الدول العربية ان اليوم الاربعاء هو اول ايام شهر رمضان المبارك .

حيث اعلنت المحكة العليا في المملكة العربية السعودية
عن ثبوت الشهر من خلال الرؤية الفلكية لاول مرة في السعودية .





...............
. .

التعديل الأخير تم بواسطة : الطليعة بتاريخ 21-Feb-2011 الساعة 01:28 PM.
  رد مع اقتباس
قديم 21-Feb-2011, 12:56 PM   #2
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

أجهزة الرصد الفلكي

أجهزة الرصد الفلكي astronomical instruments هي أجهزة مكونة أساساً من جزء يجمِّع أشعة ومن تجهيزات متممة تساعد في رؤية صورة مكبرة للنجم أو تصويره.
لقد ظل الرصد الفلكي يجري بالعين المجردة حتى بداية القرن السابع عشر, حين اخترع العالم نيوتن في الثلث الأخير من القرن ذاته الفلكية العاكسة. ومنذ ذلك الحين مازالت هاتان الآلتان تتلقيان التحسين والعناية حتى أصبحتا على الشكل المتقن الذي بلغتاه اليوم ويطلب الآن من جهاز الرصد أن يوفر للفلكي الأمور الثلاثة الآتية وهي: تلقي إِشعاع النجوم على جهاز الاستقبال (وهو العين أو لوحة التصوير أوالمطياف..), وتشكيل صورة لجرم أو لمنطقة معينة من في المستوى البؤري (المحرقي) للجهاز, والفصل بين أجرامٍ واقعة على بعدٍ زاوي صغير فيما بينها, مما يجعل العين المجردة غير قادرة على الفصل بينها لولا جهاز الرصد.
إِن القسم البصري الأساسي في المنظار أو في هوالجسمية. ويتلخص عملها في تلقي الضوء الآتي من الجرم السماوي وإِنشاء صورة له أو لمنطقة من . وتتصل الجسمية بأداة الاستقبال بوساطة أنبوب. أما القسم الميكانيكي الذي يحمل الأنبوب ويوفّر له توجيهه فيسمى الحاضنة mounting. وإِذا كان مستقبل الضوء هو العين, فإِن المنظار ينبغي بالضرورة أن يكون مزوَّداً بعينية eye- piece لفحص الصورة التي تشكلها جسمية الجهاز.
وأما في حالات الرصد بالتصوير أو الرصد الكهرضوئي أو الطيفي, فلا حاجة إِلى العينية. إِن لوحة التصوير وشق المطياف, والحجاب الذي يتحكم في شدة الضوء الكهربائي, تركَّب مباشرة في المستوى البؤري للجهاز.
إِن التي جسميتها عدسات تسمى راصدة كاسرة أو منظاراً. ولما كانت الأشعة الضوئية التي لها أطوال موجية مختلفة تنكسر بزوايا انكسار مختلفة, فإِن الجسمية المؤلفة من عدسة واحدة تشكل صورة مقزَّحة. هذه الظاهرة تسمى الزيغ اللوني chromatic aberration وهذا الزيغ يمكن أن يصبح زهيداً إِذا تكونت الجسمية من عدستين تحققان شروطاً معينة (وذاك في الجسمية اللالونية).
أما قوانين الانعكاس فلا تتعلق بطول موجة الضوء, لذلك انصرف التفكير إِلى أن يُستبدَل بالجسمية ذات العدسات مرآة كروية مقعَّرة. فالمنظار الفلكي الذي يعمل على هذه الطريقة يسمى راصدة عاكسة refracting telescope أو راصدة. وأول راصدة كان قطر فتحتها 3 سم فقط وطولها لا يتجاوز 15 سم, وقد صنعها نيوتن عام 1671, أي بعد منظار غاليليو بـ71 سنة. أما اليوم فهناك راصدة قطر فتحتها 5 أمتار وأخرى قطر فتحتها 6 أمتار.

إِن المرآة الكروية لا تجمِّع أشعة الحزمة المتوازية في البؤرة تماماً, ولكنها تشكل في البؤرة بقعة غير واضحة الحافة. إِن هذا التشويش في الصورة يسمى زيغاً كروياً spherical aberration. أما إِذا جُعل شكل المرآة قطعاً مكافئاً دورانياً مجسماً, فإِن الزيغ الكروي يزول, وعندئذ, إِذا سقطت على المرآة حزمة متوازية موجَّهة وفقاً لمحور هذا القطع المكافئ, تجمّعت الأشعة في البؤرة بلا تشويش تقريباً, ما عدا التشويش الناجم عن الانعراج (الحيود) diffraction وهذا ما دفع إِلى اختيار شكل القطع المكافئ في مرايا الراصدات الحديثة (الشكل1).
لقد كان الهدف الأساسي للرصد بالمناظير والراصدات, حتى نهاية القرن التاسع عشر, هو دراسة المواقع الظاهرية للنجوم.
وكان هنالك دور مهم لرصد المذنَّبات وتفاصيل أقراص الكواكب السيارة, وكل هذه الأرصاد كانت تجري بالبصر, وكان المنظار الكاسر المزوَّد بجسمية ذات عدستين يكفي تماماً لحاجات ذلك العهد.
في أواخر القرن التاسع عشر, وفي القرن العشرين, طرأ على الفلك بوصفه علماً, تغيرات جوهرية, إِذ انتقل مركز ثقل البحوث إِلى نطاق فيزياء النجوم وإِلى فلك النجوم, وأصبح الهدف الرئيسي للبحوث دراسة المميزات الفيزيائية للشمس والكواكب السيارة والنجوم والمنظومات النجمية. وظهرت أدوات مستقبلة للإِشعاع جديدة هي لوحة التصوير والخلية الكهرضوئية, وتم تطبيق الكشف الطيفي على نطاق واسع, لذلك فإِن المطالب والشروط التي غدت مفروضة على الراصدات, صار عليها أن تفي في المستقبل بمتطلبات غير التي كانت تفي بها قبلاً.
لقد غدا من المرغوب في بحوث فيزياء النجوم ألاّ تفرِض بصريات الراصدات أي قيود على الفاصل المتاح والمتيسر من أطوال أمواج الضوء: لأن الحدود والقيود التي يفرضها جو الأرض مفرطة في حد ذاتها. ولكن العدسات تُصنع من زجاج يمتص الإِشعاعات فوق البنفسجية والإِشعاعات تحت الحمراء, وإِن مدى حساسية لوحات التصوير والخلايا الكهرضوئية يشمل نطاقاً من الطيف أوسع من نطاق حساسية العين وإِن تأثير الزيغ اللوني في هذه المستقبلات هو أقوى.
لذلك فإِن الأبحاث والدراسات التي تجري في نطاق فيزياء النجوم تقتضي استعمال الأجهزة العاكسة, إِضافة إِلى أن صنع مرآة كبيرة للعاكس أسهل بكثير من صنع جسمية لا لونية ذات عدستين, لأنه بدلاً من معالجة أربعة سطوح كاسرة بدقة بصرية (أقل من ثُمن طول الموجةλ تقريباً, أي 0.1 مكرون تقريباً من أجل أشعة الإِبصار) لا يضطر صانع الجهاز إِلى أن يهتم إِلا بسطح واحد, إِضافة إِلى أنه لا يتحتم عليه عندئذ أن يراعي قيوداً شديدة تتعلق بالتجانس الذي يتطلبه زجاج العدسات. إِن كل هذه الأمور قد جعلت من العاكس الجهاز الأساسي لفيزياء النجوم, أما بحوث قياسات النجوم فتُستعمل فيها عدسات كاسرة. ذلك أن العاكسات حساسة جداً بأدنى دوران طارئ يصيب المرآة فيها لأن زاوية الورود تساوي زاوية الانعكاس, فإِذا دارت المرآة المستوية بزاوية قدرها يه, انتقلت الصورة (الخيال) بزاوية قدرها 2يه. وأما الانتقال الذي يولده دوران مماثل لعدسة جسمية فهو أصغر, وما دامت مواقع النجوم في بحوث القياسات النجمية يجب أن تقاس بالدقة العظمى, فإِن اختيار العدسات الكاسرة هو المفضَّل.
إِن الصورة التي يولدها العاكس ذو المرآة المكافئية واضحة جداً, كما سبق ذكره ولكن يقتضي هنا إِبداء احتياط: يجوز أن تُعدّ الصورة كاملة ما دامت قريبة من المحور, ولكن الابتعاد عن المحور يُظهر فيها تشويهات, فالعاكس الذي له مرآة مكافئية واحدة لا يمكَّن من تصوير مناطق كبيرة من , من رتبة 5 درجات ×5 درجات مثلاً, وذلك أمر ضروري لدراسة الحشود النجمية والمجرات والسدم المجريّة, لذلك فمن أجل الأرصاد التي تتطلب حقلاً واسعاً تُصنع كواسر - عواكس تُصحَّح فيها زيوغ المرآة بعدسة رقيقة تكون في أغلب الأحوال شفافة للأشعة فوق البنفسجية. وقد كانت مرايا العاكسات قديماً ما بين القرن الثامن عشر والقرن التاسع عشر تصنع من أشابة (سبيكة) معدنية خاصة. ثم بعد ذلك, لأسباب تقنية استعاض صانعو الآلات البصرية عن المعدن بالزجاج. يعالج أولاً معالجة بصرية, ثم يغطى بطبقة رقيقة من المعدن ذات معامل انعكاس كبير (الألمنيوم خاصة).
المميزات الرئيسية للأجهزة الفلكية:
إِن العنصرين الرئيسيين المميزين للمنظار وللراصدة هما:قطر الجسمية (قط), وبعدها البؤري (ق). وكلما كان القطر أكبر كان التدفق الضوئي (تد) الذي يلتقطه الجهاز أكبر, وتعطى عبارة التدفق بالصيغة:


حيث(ض) هي استنارة الجسمية و(سط) سطحها. إِن ما يميز الجهاز الفلكي, سواء أكان منظاراً أم راصدة, شيئان هما مقدرة الفصل resolving power والتجسيم magnification.
مقدرة الفصل:
نظراً لظواهر الانعراج الناجمة عن الطبيعة الموجية للضوء, لا تكون صورةُ النقطة الضوئية المشكَّلة بوساطة جسمية (عدسة كانت أو مرآة) نقطة بل بقعة, ولما كان محيط الجسميات مستديراً, فإِن هذه الصورة تكون في الواقع بقعة ضوئية صغيرة مستديرة, ضياؤها أعظمي في مركزها, وتحيط بها حلقات متحدة المركز, هي على التناوب مظلمة ومضيئة. وهذه الحلقات المضيئة يتناقص ضياؤها بسرعة بحيث لا ترى إِلا البقعة الصغيرة.
إِن الزاوية (يه) التي تقابل في نصف قطر أول حلقة مظلمة تحيط بالبقعة المضيئة تعطى بالصيغة :



حيث تقدَّر (يه) بالراديان, وحيث (قط): قطر فتحة الجسمية. ويمكن أيضاً تقدير (يه) بثواني القوس و(قط) بالسنتيمترات, وبتطبيق الصيغة السابقة باعتبار طول الموجة λ,طول موجة الشعاع الأصغر (وهو الذي تبلغ عنده حساسية العين قيمتها العظمى), تصبح الصيغة عندئذ:

وتمثل الزاوية (يه) قياس أصغر التفاصيل الدقيقة التي تمكِّن الآلة البصرية من رؤيتها وتمييزها, أو بعبارة أخرى: البعد الزاوي لنجميْن يمكن رؤيتهما مفصولين أحدهما عن الآخر. وهذه هي العبارة النظرية لمقدرة الفصل.
إِن مقدرة الفصل تكون أحسن كلما صغرت قيمتها. وهكذا فكلما كان قطر جسمية الآلة البصرية (قط) أكبر كانت مقدرة الفصل لهذه الآلة أحسن. ومن جهة ثانية, عندما يكون القطر محدداً, تصغر مقدرة الفصل عند ازدياد طول موجة الضوء.
إِن مقدرة الفصل النظرية للراصدة التي قطر فتحتها 5 أمتار, المركبة في مرصد جبل بالومار Palomar بكاليفورنية هي 0.024 ثانية, أما في الواقع, وبمراعاة اضطراب الجو فإِن من الشاذ أن تهبط قيمة مقدرة الفصل دون 0.1 ثانية.
التجسيم :
تتعين مقدرة المنظار الفلكي خاصة بالتجسيم الذي يمكِّن من استعمال المنظار استعمالاً مفيداً, وهو مع بقاء جميع الشروط الأخرى على حالها, يتعلق بضيائه وبمقدرة الفصل فيه. إِن التجسيم لا يتحدد إِلا في حالة الرصد بالعين, وذلك بوساطة عينية تتألف دوماً من عدستين يكون لهما حقل زاوي خاص أكبر بكثير من حقل المكبرة البسيطة, وزيغ هندسي أقل. والتجسيم موجب دوماً بحيث يتيح استعمال معلمات مادية مثل الخيوط أو المكرومترات المنقوشة على الزجاج, في مستوي الصورة البؤرية الذي هو المستوى البؤري الجسمي للجملة العينية, فإِذا كان البعد البؤري الناتج لهذه الجملة (ق) والبعد البؤري لجسمية النظارة (ق), فإِن التجسيم الحاصل هو:


ولما كان بؤبؤ الدخول إِلى الجهاز هو الحافة الحرة للجسيمة, فإِن بؤبؤ الخروج هو صورته التي تكونها العينية أو القرص العيني, وهي صورة حقيقية وتقع إِلى الوراء قليلاً من العدسة الثانية التي تسمى عدسة العين, في حين أن العدسة الأولى هي عدسة, فإِذا كان قطر هذه العدسة (قطَ) فإِنه يمكن كتابة التجسيم أيضاً على النحو:


حيث (قط): قطر جسمية المنظار, فيمكن إِذاً حساب (تج) انطلاقاً من قياس (قطَ), وقد كان هذا مبدأ قياس التجسيم (دينامتر) لرمْسدن Ramsden حيث كان يُجلب إِلى مستوى حلقة البقعة زجاجة شفافة قد نقش عليها سلم دقيق جداً ينظر إِليه بمكبّرة تمكِّن مباشرة من قراءة قيمة (قطَ). هناك قيمة دنيا تجد للتجسيم تسمى «متساوية البؤبؤ» إِذا نزلنا إِلى ما هو أدنى منها لا تتم الاستفادة من الجسمية بكاملها, وقيمتها


ذلك لأنه إذا كان تجذ> تج
فإِن بؤبؤ الخروج يفيض على بؤبؤ العين, وهذا الأخير يحجب أو يحظر بنفسه بؤبؤ الدخول المفيد فينقص الضياء الفعلي للجهاز.
يُعرَّف كذلك تجسيم أدنى تكون مقدرة الفصل - ابتداءً منه - قد استُثمرت استثماراً حسناً. وينبغي من أجل ذلك لهذا التجسيم الذي يسمى «الفاصل» تج أن يُري مقدرة فصل الجسمية ضمن زاوية تساوي حدة البصر, أي دقيقة واحدة أو 60 ثانية.


وينتج أن تج ف = 3 تج د
وهكذا, فإِن الجسمية التي قطرها 60 سم, يكون فيها تجف=300 وتجد=100
الكاسرة أو المنظار
إِن جسمية المنظار هي دوماً زوج لا لوني من العدسات. ولا يظهر الزيغ اللوني إِلا في الآلات الكبيرة, فيبدو هدباً بنفسجياً على حافة القمر, أو هالةً من اللون نفسه حول النجوم الشديدة اللمعان. وهناك بعض الجسميات تتألف من ثلاثيات بحيث أن تصحيحها من حيث اللالونية أميز من الأولى ولكن قطرها محدود بـ 20سم تقريباً لأنها تتطلب عدسات خاصة جداً, منحوتة وفقاً لسطوح كبيرة الانحناء, ولذلك فإِن مَرْكَزَتها صعبة وكلفتها كبيرة. إِن الجسميات المؤلفة من عدستين فيها تعويض جيد للزيوغ الهندسية (الزيغ الكروي والتذنب والتشوه) التي توجد في العدسة البسيطة. ويوجد من هذه الثنائيات عدة أشكال تقليدية يختلف بعضها عن بعض ولاسيما بانحناءات وجوه العدسات المستعملة, بحسب ما يكون المطلوب فيها هو الوضوح إِلى أبعد إِمكاناته مع نعومة الصورة على المحور, أو الحصول على صورة صحيحة مضبوطة ضمن حقل متسع, ويكون المطلوب أحياناً بعداً بؤرياً أقصر مع فتحة معينة.
تركّب العدسات في طاحونة مع وصلة تجنِّبها الضغط ولكن من دون أن تترك للعدسات مجالاً للتحرك في مكانها. إِن الجسميات الصغيرة وحدَها, أي التي قطرها أصغر من 4 سم, التي توجد في المصوِّبات أو في غيرها من الأدوات الملحقة, تلصق بوساطة صمغ كندا, وأما جسميات المناظير فإِن عدساتها تكون مفصولة بثلاثة أسناد موزعة على 120 درجة وموضوعة على المحيط. ويرافق المنظار حقيبة فيها عدد من العينيات تُراوح أبعادها البؤرية بين بضعة دسيمترات وبضعة مليمترات. وأطول هذه العينيات هي التي تعطي التجسيم (تجد ) ويبلغ بعدها البؤري 9 سنتيمترات.
........
منقوللللل
. .
  رد مع اقتباس
قديم 21-Feb-2011, 01:11 PM   #3
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي التقنيات الحديثة في الرصد الفلكي

المرصد الفلكي لابد ان يشتمل على:-
1 - قسم (بنك المعلومات الفلكية) وتصميم وإدارة موقع متخصص باللغة العربية على شبكة الإنترنت.
2 - قسم (المكتبة التخصصية) تضم جميع المصادر والنشرات الخاصة بعلم الفلك وفيها قاعة للمطالعة وقسم للاستعارة.
3 - قسم (المعرض والمتحف الفلكي) يضم القديم والجديد من آلات الرصد عبر مراحل التاريخ المختلفة.
4 - قاعة محاضرات.
5 - قاعة بلانتاريوم ( قبة السماء).
6 - قبة فلكية تشتمل على منظار مقرب (تلسكوب ) ميد 16 بوصة للرصد الفلكي

. .
  رد مع اقتباس
قديم 21-Feb-2011, 01:23 PM   #4
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي







مـقــدمة فـي الـتـلـسـكـوبـات الـفـلـكـيـة :-


الكاسر:

التلسكوبات أو (المراقب) هي أجهزة بصرية تستخدم لرؤية الاشياء البعيده، ويعتقد أن أول تلسكوب كان من صنع النظاراتي الهولندي (هانز ليبرشي) عام 1608 ، فقد لاحظ صدفة وهو يتفحص زوجين من العدسات واحدة تلو الاخرى، أن الاجسام تبدو أقرب بالنظر عبرهم. وفي عام 1610 صنع العالم الايطالي الشهير (غاليليو) تلسكوبا أفضل، عرف بتلسكوب غاليليو، يكبر الاشياء 33 ضعفا ، تم توالت التحسينات تدريجيا على التلسكوب على أيدي مختلف العلماء والفلكيين.

وتسمى التلسكوبات التي تستخدم العدسات (بدلا عن المرايا) تلسكوبات Refractor كاسرة، لان الضوء ينحني فيها بالانكسار عبر العدسات الزجاجية.لقد أستخدم غاليليو تلسكوبه للقيام برصد الافلاك فأكتشف أقمار كوكب المشتري وشاهد التلال والوديان على سطح القمر.وقد صنع غاليليو تلسكوبه من عدسة محدبه في المقدمة هي الـــشـــيــــئـــية ومن عدسة أخرى مقعرة هي الــــــعــــيـــنــــيـــة. وبهذه التركيبه من العدسات ترى الاجسام في تلسكوب غاليليو قائمة غير معكوسة (ليست راسا على عقب).

أما التلسكوبات التي تلت مرصد غاليليو فقد صنعت من عدستيين محدبتيين تكون الاولى (الشيئية) صورة مقلوبة راسا على عقب للجسم بين العدستيين ثم تكبر العدسة المحدبة الاخرى (العينية) هذه الصورة بحيث يشاهدها المراقب مكبرة مع بقائها مقلوبة.(وطبعا هذا لا يؤثر في مراقبة الاجسام الفلكية) كما سأوضح لاحقا!.وقد كانت التلسكوبات الاولى(الكاسرة) تعاني من تلون حواف الصور فيها نتيجة لتفاوت نسبة أنكسار مكونات الضوء اللونية في عدستها وهو ما يعرف ب(الزيغ اللوني) ويعالج هذا الزيغ في التلسكوبات الكاسرة الحديثة باستخدام عدسات لا لونية (أكروماتيك Achromatic) ، (فقط بعض التلسكوبات الكاسرة عانت من هكذا مشاكل!)..لا تصلح التلسكوبات الفلكية بعدستيها المحدبتيين للمراقبة الارضية لأن الصور تبدو فيها مقلوبة راسا على عقب.

ولكن باضافة عدسة ثالثة محدبة في أنبوب التلسكوب بين الشيئية والعينية يمكن الصورة من الظهور بشكلها الواقعي (القائم)، وهنا ندعي التلسكوب الذي يحوي هكذا نوع من العدسات بالتلسكوب الارضي.

ثانيا: التلسكوب العاكس:كانت التلسكوبات الكاسرة الاولى قاصرة عن اعطاء صور واضحة ومحددة المعالم لأن صنع العدسات الجيدة كان متعذرا. وفي عام 1668 أخترع السير اسحق نيوتن تلسكوبا عـاكــــســـــا لا يشتمل على عدسة شـيـئـية .

فالضوء يسري عبر أنبوب طويل مفتوح ليسقط على مراة مـقـعـرة في أسفل الانبوب .وتعكس المراة المقعرة أشعة الضوء نحو أعلى الانبوب الى مراة ثانية مسطحة مائلة الوضع لتوجة(تعكس) الاشعة بدورها الى عدسة محدبة مكبرة هي عينية التلسكوب. وكانت الصور الناتجة بتلسكوب نيوتن واضحة و خالية من الحواف اللونية التي كانت تعاني منها التلسكوبات الكاسرة. وأكبر التلسكوبات الفلكية في يومنا هذا هو من نفس مبدأ هذا النوع ( بما فيها تلسكوب هابل) الموجود في الفضاء.

فالمرايا تعطي صورا واضحة محددة المعالم خالية من الحواف اللونية بالاضافة لبساطة صنعها و قلة تكاليفها مقارنة بالتلسكوبات الكاسرة.ان معظم الاجسام التي يدرسها الفلكيون شاسعة البعد جدا وخافتة النور ولايمكن رؤيتها الا بواسطة التلسكوبات التي تجمع ضوءا كثيرا ، لذا نجد التلسكوبات العاكسه الحديثه ذات قوة كبيرة على تجميع الضوء (بواسطة المرايا الاولية) بحيث تمكن الراصد من رؤية التفاصيل الدقيقة لعدد كبير جدا من النجوم القاصية البعد والخافتة النور.

ومع أن أكبر التلسكوبات لا ترينا النجم البعيد جدا أكبر من نقطة ضوئية الا أنها تزودنا بالكثير من المعلومات، كلونة مثلا ، بعده عنا، أو كطبيعة تكوينة من حيث هو نجم مفرد أو ثنائي أو رباعي،فبعض النجوم التي تبدو لنا وحيدة هي في الواقع ثنائية أو رباعية متقاربة.
........
منقول
. .
  رد مع اقتباس
قديم 01-Mar-2011, 07:55 AM   #5
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الكتاب الألكتروني الأول : التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة
إعداد / باحث علمي فلكي / عبد العزيز بن سلطان المرمش الشمري
عضو الإتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك
جوال : 0505276072
مكتب : 014813534
فاكس : 014813521
amermesh@kacst.edu.sa
مقدمة :
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين وبعد : في مقدمة هذا الكتاب الألكتروني الأول تحت عنوان: التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ومدى الإستفادة منها في رصد الأهلة من إعداد / باحث علمي فلكي / عبد العزيز بن سلطان المرمش الشمري كان لابد من تأكيد حقيقة ثابتة وهي : ان هنالك اجماع بين جميع علماء الأمة(من فلكـيـيـن وشرعـيــيـن) على إن الأساس الشرعي لتحديد بداية الأشهر الهجرية القمرية هو رؤية الهلال فوق الأفق بعد غروب الشمس في موقع التحري(بشرط ان تكون هذه الرؤية للهلال صحيحة وتـنـفـك عما يكذبها ومثال ذلك ان يحصل كسوف للشمس بعد غروب الشمس في موقع التحري ) ؛ عملا بقول الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ((صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته) وعليه نبعت فكرة إنشاء المراصد الفلكية لرصد الأهلة في المملكة العربية السعودية باستخدام المناظير الفلكية (التلسكوبات) من خلال التوصية الصادرة عن اجتماع هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية في اجتماع الطائف في شهر ذو القعدة عام 1403 هـ وصدور فتوى بإعتبار الرؤية من خلال المنظار المقرب (التلسكوب) تعتبر جائزة شرعا ويمكن الإستعانة بها في تحديد بداية الأشهر الهجرية القمرية وبناء على هذه التوصية صدر قرار مجلس الوزراء الموقر في المملكة العربية السعودية بالموافقة على إنشاء المراصد الفلكية وصدر أمر سامي إلى مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية بالقيام بإنشاء هذه المراصد في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية ومنذ ذلك التاريخ (عام 1404هـ) بادرت مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في إنشاء هذه المراصد و تم في البداية الإستفادة من المواقع المقترحة لمشروع المرصد الفلكي التابع لقسم الفلك في كل من النماص (موقعين) والحريق وحداد بني مالك ثم قام قسم الفلك في معهد بحوث الفلك والجيوفيزياء في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية في إنشاء مراصد فلكية متخصصة في رؤية الأهلة في كل من : منطقة مكة المكرمة ؛منطقة تبوك (موقعين : حالة عمار والوجه) ؛منطقة حائل .ثم جاءت لا ئحة تحري رؤية الأهلة الصادرة من مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية وصدر الأمر السامي بالموافقة على لائحة الأهلة ومن خلال هذه اللائحة تم تشكيل لجان رصد الأهلة في مختلف مناطق المملكة باستخدام المناظير الفلكية (التلسكوبات ) لجميع اللجان بالتعاون والتنسيق مع المختصين الفلكيين بقسم الفلك بمعهد بحوث الفلك والجيوفيزياء بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية .
نصائح عامة وهامة لرصد الأهلة: اولا : البحث عن موقع مناسب لرصد الأهلة :لابد من تحديد شروط معينة لموقع التحري للهلال حيث ان أنسب الأماكن لرصد الأهلة هي التي لا يوجد بها أضواء في الجهة الغربية مع الجنوبية الغربية حيث يوجد الهلال(موقع الإهلال ) ولا يوجد عوائق طبـيعـية من جبال ومباني شاهقة الإرتفاع ونحوها وكل ما كان الموقع عاليا (مرتفعا ) كل ما كان افضل وكل ما كان الجو صافيا كانت الظروف افضل لرؤية الهلال .
ثانيا : - المعلومات المسبقة عن الهلال : من خلال برامج الحاسب الآلي الكمبيوتر يمكن معرفة جميع المعلومات المطلوبة عن الهلال ومن اهم هذه المعلومات : ارتفاع الهلال والقمر فوق الافق بعد غروب الشمس (لحظة التحري )في موقع التحري . تحديد البعد الزاوي بين مركز القمر ومركز الشمس لحظة غروب الشمس . تحديد شدة إضائة الهلال (اللمعان)لحظة غروب الشمس في ليلة التحري في موقع التحري تقريب الهلال (القمر)للراصد (المتحري)مما يعني وضوح الهلال اكثر للراصد (المتحري) تحديد موعد غروب الشمس لحظة التحريتحديد موعد غروب القمر في موقع التحري تحديد موقع الهلال (القمر)في الافق الغربي لحظة التحري في موقع التحري بالدرجات من الشمال الجغرافي والشمال المغناطيسي
3. سجل نتائج رصد الهلال : سجل وقت بداية رؤية الهلال بالمنظار ( إذا كنت تستخدم المنظار ) وبداية رؤيته بالعين المجردة وانتظر حتى غروبه. وسجل وقت نهاية إمكانية رؤية الهلال بالعين المجردة وبالمنظار ( إذا كنت تستخدم المنظار ) . سجل اتجاه قرني الهلال وسجل موقع الهلال بالنسبة لمسار الشمس وأي جرم سماوي قريب من الهلال.
4. كن مستعداً في مكان الرصد مبكراً : كما ذكر في مراقبة الأجرام السماوية ينطبق على رصد الهلال بالنسبة للتبكير في التواجد في موقع الرصد. وينصح الاستعداد والتواجد في مكان الرصد قبل مغيب الشمس بمدة تساوي مكث الهلال.
5. تجنب النظر للشمس : إن الاستهلال يحمل في طياته خطر التعرض لأشعة الشمس الخطرة والعمى الدائم إذا حملق المستهل في الشمس لمدة طويلة. فيجب الحذر من ذلك وخاصة إذا كان موقع الهلال قريباً جداً من الشمس ويزداد التحذير عند استخدام المنظار.
6. التثبت في الرؤية : من الممكن أن يشتبه الراصد للهلال فيظن تشكيلات السحب الدقيقة هلالاً وقد يظن لمعان الطائرات المارة في جهة مغيب الشمس هلالاً. وقد يكون أي شيء على العين كشعرة وما شابهها توهم الراصد بأنها الهلال المطلوب. فينصح عند بداية رؤية الهلال هو عدم التسرع في الحكم بالرؤية والتثبت منها بالتمعن لبعض الوقت فعند ظهور الهلال حقاً للعيان يكون ظهوراً واضحا لمدة تكفي للتحقق منه فلا يظهر ويختفي فجأة كما يظن البعض خطأ.
7- تطبيق شروط شيخ الإسلام احمد ابن تيمية رحمه الله في رؤية الهلال وهي :
الإستسرار والإقتران والإهلال كما جاءت في الفتاوى مجلد 25 صفحات (184 ؛185؛186 ) وملخص هذه الشروط هي :
اولا : لابد ان يستسر القمر ليلة او ليلتين اوثلاث ليال عندما يكون القمر في المحاق (وهذا يعني انه اذا رؤي القمر فجرا اوقبل شروق الشمس في آخر ليلة من الشهر الهجري القمري فإنه من المستحيل رؤية الهلال في مساء ذلك اليوم بأي وسيلة كانت ).
ثانيا : الإقتران او الإجتماع وهو ان يكون مركز الشمس والأرض والقمر على استقامة واحدة في لحظة معينة وهي الحد الفاصل علميا(فلكيا) بين الشهر القديم والشهر الجديد ولابد ان تحصل هذه اللحظة قبل غروب الشمس في موقع التحري وأن يغرب القمر بعد غروب الشمس في موقع التحري لكي نقول ان رؤية الهلال في حالة انه تمت الرؤية صحيحة . وقد ذكر شيخ الإسلام ان هذه اللحظة تضبط بالحساب .
ثالثا : مرحلة الإهلال وهذه المرحلة تكون بعد الإستسرار والإقتران وقد قسمها شيخ الإسلام الى ثلاث حالات : -
الحالة الأولى في الإهلال :- ان يكون القمر فوق الأفق بعد غروب الشمس لحظة التحري على إرتفاع درجة واحدة( فما دون ) فوق الأفق ففي هذه الحالة لايرى الهلال .
الحالة الثانية في الإهلال : - ان يكون القمر فوق الأفق بعد غروب الشمس لحظة التحري على إرتفاع عشرين درجة ففي هذه الحالة يرى الهلال مالم يحل حائل .
الحالة الثالثة في الإهلال : ان يكون القمر فوق الأفق بعد غروب الشمس لحظة التحري على ارتفاع عشر درجات ففي هذه الحالة لايؤخذ بقول الحاسب ان الهلال يرى او لايرى .
كما قال رحمه الله الدرجة جزء من ثلاثمائة وستون جزأ من الفلك .
وفي الفصول التالية سوف نتطرق بإختصار الى ما يتعلق بهذا البحث على ان يتم التفصيل اكثر في الملاحق المرفقة بالبحث .
والله المستعان
الكتاب الألكتروني الأول : التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة
الفصل الأول
المراصد الفلكية لرؤية الأهلة في قسم الفلك بمعهد بحوث الفلك والجيوفيزياء في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية :
اولا : مرصد البـيروني الفلكي في منطقة مكة المكرمة (بجبل ظلم ) - (على طريق مكة -جدة السريع - مفرق الشميسي) المنظار المقرب (التلسكوب) بقطر 20 بوصة من نوع ميد ال إكس -( Meade LX ) .
ثانيا : مرصد ابن يونس الفلكي منطقة تبوك : - في حالة عمار ؛المنظار المقرب (التلسكوب ) بقطر 20 بوصة من نوع ميد إل إكس - ( Meade LX ) .
ثالثا : مرصد الصوفي الفلكي في منطقة تبوك : في القرب من مدينة الوجه ؛المنظار المقرب (التلسكوب) من نوع ميد إل إكس بقطر 20 بوصة .(mead lx )
رابعا : المرصد الفلكي في المدينة المنورة تحت الإنشاء
خامسا : مرصد البتاني الفلكي في جبل ضبع الشقيق بموقق - منطقة حائل
سادسا : المرصد الفلكي في الفرعة بالنماص - منطقة عسير
سابعا : المرصد الفلكي في الخضراء بالنماص - منطقة عسير
ثامنا : المرصد الفلكي في الحريق
وتم تجهيز جميع المراصد بمناظير فلكية متنوعة يتم تشغيلها بالكومبيوتر مع قباب فلكية لحماية هذه المناظير، ويوجد في قسم الفلك بمعهد بحوث الفلك والجيوفيزياء عدد من المناظير الفلكية ( التلسكوبات) بقطر 10 بوصة و 8 بوصة و 7 بوصة تستخدم للرصد المتنقل وذلك لتفادي بعض المشاكل والعوائق المتعلقة بالظروف الجوية للمراصد الثابتة،كذلك يتوفر في القسم العديد من أجهزة التصوير الفلكي ذات التقنية العالية ومن وأهم أهداف هذا القسم هو تحري رؤية الأهلة بواسطة المناظير الفلكية (التلسكوبات) وتحديد أوائل الشهور العربية بأساليب وتجهيزات علمية متقدمة و تم تجهيز المراصد بالخدمات الأساسية الأخرى كالمولدات الكهربائية ونحو ذلك، وكان آخرها المبنى الخاص بمرصد الأهلة بمكة المكرمة و يشار هنا إلى أنه سبق أن أصدرت هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية في اجتماع الطائف عام 1403هـ فتوى على أن الرؤية من خلال المنظار الفلكي (التلسكوب) تعتبر رؤية شرعية.
الكتاب الألكتروني الأول :التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة
الفصل الثاني
دور الحاسب الآلي (الكمبيوتر) في تحديد ورصد الأهلة : - يتم توجيه المناظير الفلكية (التلسكوبات ) من خلال برامج الحاسب الآلي (الـكمـبـيـوتـر) ومن أهم هذه البرامج المستخدمة هو
برنامج الحاسب الآلي العالمي : - (سكاي ) - (sky) : حيث يتم من خلاله تحديد موعد غروب القمر ؛ تحديد موعد غروب الشمس ؛ تحديد بعد القمر عن الأفق لحظة غروب الشمس (ارتفاع القمر عن الأفق لحظة غروب الشمس )؛تحديد شدة إضاءة القمر لحظة غروب الشمس ؛ تحديد بعد مركز القمر عن مركز الشمس لحظة غروب الشمس (البعد الزاوي ) ؛ تحديد زاوية غروب القمر من الشمال ؛تحديد زاوية غروب الشمس من الشمال .
الكتاب الألكتروني الأول : التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة
الفصل الثالث
عناصر الرصد الفلكي لهلال : استخدام المنظار المقرب (التلسكوب) في رصد الهلال .
تعريف : استخدام المنظار المقرب (التلسكوب) في رصد الهلال
تعريف : استخدام المنظار المقرب ( الدربيل ) في رصد وتحري الهلال
تعريف : استخدام الأقمار الصناعية في رصد و تحري الهلال
تعريف : استخدام كمرات التصوير في رصد وتحري الأهلة .
هنالك العديد من المناظير الفلكية التي تستخدم في رصد وتحري الأهلة منها
أولا : المنظار المقرب (التلسكوب) ماركة سلسترون
بمقاساته المختلفة ( 16 بوصة ؛ 10 بوصة ؛ 8 بوصة ؛ 7بوصة )
ثانيا : المنظار المقرب (التلسكوب) ماركة ميد
بمقاساته المختلفة ( 16 بوصة ؛ 10 بوصة ؛ 8 بوصة ؛ 7 بوصة)
الكتاب الألكتروني الأول :التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة
الفصل الرابع
المنظار المقرب (التلسكوب) :أهم مميزات المراصد الفلكية (التلسكوبات) في رؤية الأهلة : يقوم المنظار المقرب التلسكوب بتحديد موقع الهلال(القمر )بدقة متناهية من حيث : - ارتفاع الهلال والقمر فوق الافق بعد غروب الشمس (لحظة التحري )في موقع التحري ؛ تحديد البعد الزاوي بين مركز القمر ومركز الشمس لحظة غروب الشمس ؛ تحديد شدة إضائة الهلال (اللمعان)لحظة غروب الشمس في ليلة التحري في موقع التحري ؛ تقريب الهلال (القمر)للراصد (المتحري)مما يعني وضوح الهلال اكثر للراصد (المتحري) ؛ تحديد موعد غروب الشمس لحظة التحري ؛ تحديد موعد غروب القمر في موقع التحري ؛ تحديد موقع الهلال (القمر)في الافق الغربي لحظة التحري في موقع التحري بالدرجات من الشمال الجغرافي والشمال المغناطيسي .
إن الهدف الأساسي من التلسكوب ليس كما هو شائع (تكبـيـر الصورة) وإنما هو تجميع أكبر قدر من الضوء ، فكلما كبر قطر العدسة الشيئية أو المرآة الرئيسية كلما زادت قدرة التلسكوب على تجميع الضوء وهذا يعتمد على الهدف من الرصد الفلكي وقوة التلسكوب المناسب لكل مهمة :
30x – لرصد القمر (الهلال)
36x- لرصد مجرة أندروميدا
60x- لرصد سديم الجبار orion nebula
150x- لرصد كوكب المشتري
الخطوة الثانية : قياس قوة التلسكوب ما ذا نعني بالحرف أكس x ؟؟
نعني بالرمز اكس x قوة تكبير التلسكوب والحرف x يعني مضاعفات التكبير فلو قلنا مثلا أن تلسكوب معين قوته 100x فذلك يعني أنه يكبر الصورة مائة ضعف
كيف تقيس قوة التلسكوب بنفسك ؟القاعدة العامة هي قسمة الطول البؤري للتلسكوب على قطر العدسة العينية .
العدسة الشيئية للمنظار المقرب (التلسكوب) : هي العدسة التي تأتي في مقدمة التلسكوب والتي نوجهها نحو الهدف المراد رصده (الهلال) .
العدسة العينية للمنظار المقرب (التلسكوب ) : هي التي تنظر العين من خلالها
الطول البؤري للمنظار المقرب (التلسكوب) : هو المسافة بين العدسة العينية والعدسة الشيئية .
حسنا لو قلنا أن تلسكوب ذو طول بؤري 600mm وله عدسه عينية 20mm
فالمعادلة البسيطة لمعرفة قوة التلسكوب هي : 600mm / 20mm = 30 x
الكتاب الألكتروني الأول : التقنيات الحديثة للرصد الفلكي ودرجة الإستفادة منها في رصد الأهلة

الملاحق :
ملحق رقم 1 : حركات القمر
ملحق رقم 2 : البرامج الفلكية
ملحق رقم 3 : فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية (مجلد 25 صفحات: 184 - 188 ) .
ملحق رقم 4 : طريقة تشغيل المناظير الفلكية (التلسكوبات) .
ملحق رقم 5 : السيرة الذاتية للمعد .

. .
  رد مع اقتباس
قديم 01-Mar-2011, 07:59 AM   #6
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
التقويم الهجري القمري الإسلامي العالمي الموحد
على توقيت مكة المكرمة
اعداد باحث علمي فلكي
عبدالعزيز بن سلطان المرمش الشمري
عضو الإتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك
جوال 0505276072
مكتب : 4813534
ص.ب 6086 الرياض 11442
فاكس 4813521
amermesh@kacst.edu.sa
.....................
هذا البحث مقدم الى اجتماع الخبراء الثاني لدراسة وضع التقويم الإسلامي
المنعقد في الرباط 15 - 16 أكتوبر 2008م
العنوان : المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة - ايسسكو -
شارع الجيش الملكي - حي الرياض
الرباط - المملكة المغربية العنوان على بريد الجمعية الفلكية المغربية :
barid@amastro.ma


بسم الله الرحمن الرحيم
التقويم الهجري القمري الإسلامي العالمي الموحد على توقيت مكة المكرمة
اعداد باحث علمي فلكي /عبدالعزيز بن سلطان المرمش الشمري
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين اما بعد
قال الله تعالى: - ( يسْأَلُونَكَ عَنِ الأهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوْاْ الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )
•سورة البقرة - آية 189
قال الله تعالى : سورة يونس الآية 5 : - •(هُوَ الَّذِي جَعَلَالشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَلِتَعْلَمُوا عَدَدَالسِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إلا بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ )
قال تعالى : سورة الإسراء الآية 12
( وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِفَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُوافَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلًا ).
قال تعالى : سورة الرحمن الآية 5
( الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ ) .
تعريف الشهر : -الشهر في اللغة :وضوح في الأمر وإضاءة ، قال ابن فارس : " الشين والهاء والراء أصل صحيح يدل على وضوح في الأمر وإضاءة ، من ذلك الشهر ، وهو في كلام العرب الهلال ، ثم سُمي كل ثلاثين يوماً باسم الهلال ، فقيل شهر"(1).
والشهر في الشرع : يراد بالشهر عند الإطلاق : الشهر الهلالي ، قال تعالى : {إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَات وَالأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ} (36) سورة التوبة(2).
(1) [معجم مقاييس اللغة] لابن فارس (3\222).
(2) [الموسوعة الفقهية الكويتية] (26\261).
تعريف رؤية الهلال: - الرؤية هي : النظر والإبصار ، بعين أو بصيرة(1).
والهلال هو : غرة القمر ، قال ابن منظور : والهلال غرة القمر حين يُهله الناس في غرة الشهر ، وقيل : يسمى هلالاً لليلتين من الشهر ، ثم لا يسمى به إلى أن يعود في الشهر الثاني ، وقيل : يسمى به ثلاث ليال ٍ ثم يسمى قمراً ، قال أبو إسحاق : الذي عندي وما عليه الأكثر أن يسمى هلالاً ابن ليلتين ، فإنه في الثالثة يتبين ضوءه. والجمع أهلة ، وأهللنا شهر كذا رأينا هلاله ، وأهل الشهر واستهل ظهر هلاله وتبين ، قال أبو العباس : وسمي الهلال هلالاً لأن الناس يرفعون أصواتهم بالإخبار عنه(2).
والمراد برؤية الهلال في الشرع : مشاهدته بالعين بعد غروب شمس يوم التاسع والعشرين من الشهر السابق ممن يعتمد خبر وتقبل شهادته ، فيثبت دخول الشهر برؤيته(3)._______________
(1) [معجم مقاييس اللغة] لابن فارس (2\472).
(2) [لسان العرب] لابن منظور (11\703).
(3) [الموسوعة الفقهية الكويتية] (22\23).
تعريف الحساب الفلكي : - الحساب هو : العد ، ومنه قوله تعالى : {الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ بِحُسْبَانٍ} (5) سورة الرحمن(1).
والفلك في اللغة هو : مدار النجوم ، قال ابن منظور :الفلك : مدار النجوم ، والجمع أفلاك ، والفلك واحد أفلاك النجوم ، ويجوز أن يجمع على [فـُعْـل] ، مثل : أَسـد وأُسْد ، وخَـشَب وخـُشْب(2).
واصطلاحاً هو : العلم الذي يبحث عن أحوال الأجرام السماوية ، أو هو العلم الذي يدرس ما في السماء من نجوم وكواكب(3) وينبغي التنبه إلى أن [علم الفلك] كان يطلق عليه قديماً [علم الهيئة] ، ولا فرق بين الاثنين(4).
وبناءاً على ما سبق ، يكون الحساب الفلكي هو : معرفة مسارات النجوم والكواكب ، وعد أيام سيرها ، ومعرفة مواقيت سيرها ، وغيابها وظهورها.
(1) [معجم مقاييس اللغة] لابن فارس (2\59).
(2) [لسان العرب] لابن منظور (10\478).
(3) [علم الفلك] ، للدكتور يحيى شامي (صـ 46).
(4) [علم الفلك] ، للدكتور يحيى شامي (صـ 46).
إن الأساس الشرعي الذي تقوم عليه الشريعة الإسلامية فيما يخص دخول الأشهر الهجرية القمرية وخاصة دخول شهر رمضان المبارك وخروجه ودخول شهر ذي الحجة هو الرؤية الشرعية الصحيحة للهلال فوق الأفق بعد غروب الشمس وذلك عملا بما رواه البخاري- صحيح البخاري جزء 3 صفحة 27 وصفحة 28 ) من حديث ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال :- ( إنّا أمة أمية لا نكتب ولا نحسب الشهر هكذا وهكذا . يعني مرة تسعة وعشرين ومرة ثلاثين ) رواه مالك في الموطأ - جزء 1 صفحة 269 - بلفظ ( الشهر تسعة وعشرون فلا تصوموا حتى تروا الهلال ولا تفطروا حتى تروه فان غم عليكم فاقدروا له ) وفي لفظ (اكملوا عدة شعبان ثلاثين يوما ) .
ما جاء فيما رفعه مجلس الشورى في المملكة العربية السعودية الى مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية حول لائحة رؤية الاهلة وجاء في احد مواد هذه اللائحة انه يتوجب على معدوا تقويم ام القرى((التقويم الرسمي للمملكة العربية السعودية)) ان يعدوا التقويم بحيث لايتم ادخال الشهر الهجري القمري الجديد الا ان يغرب القمر في آخر ليلة من الشهر السابق بعد غروب الشمس في مكة المكرمة وان تكون احداثيات مكة المكرمة ((المسجد الحرام)) هي اساس هذا التقويم بعد تطبيق الشرط السابق
وهذا يعني ان الشهر الهجري القمري لايدخل الا بعد التأكد من ان القمر قد غرب بعد غروب الشمس في مكة المكرمة في آخر ليلة من الشهر الهجري القمري وهذا يتطلب ايضا ان تكون لحظة الاقتران((ولادة الهلال الفلكية)) قد حصلت قبل غروب الشمس في مكة المكرمة في حالة تحقيق هذين الشرطين معا يكون اليوم التالي هو اول ايام الشهر الهجري القمري الجديد وهذا هو المعمول به في اعداد تقويم ام القرى
قرار مجلس الوزراء في المملكة العربية السعودية رقم 143 الصادر في 22/8/1418هـ
المبني على قرار مجلس الشورى رقم 11/5/18 الصادر في 3/2/1418هـ
بالموافقة على مشروع لائحة تحري رؤية هلال أوائل الشهور القمرية حيث جاء في المادة الحادية عشرة: "يعتمد معدو تقويم أم القرى في حساب أوائل الشهور القمرية على غروب الشمس قبل القمر حسب توقيت مكة المكرمة، وتتخذ إحداثيات المسجد الحرام أساسا لذلك".الأسس العلمية الفلكية التي وضع عليها تقويم ام القرى التقويم الرسمي للمملكة العربية السعودية ابتدءا من عام 1420 هـ:
•أولا: اعتماد إحداثيات ( خط الطول وخط العرض ) للكعبة المشرفة (المسجد الحرام ) بمكة المكرمة أساسا لهذا التقويم.
•ثانيا: أن يغرب القمر بــعـــد غروب الشمس في مكة المكرمة.
•ثالثا: أن تكون لحظة ولادة الهلال فلكيا((لحظة الاقتران))((new moon)) قد حصلت قبل غروب الشمس في مكة المكرمة.
•وبناء على هذه الأسس العلمية الفلكية تم إعداد تقويم أم القرى ووضعت الجداول لهذا التقويم من عام 1420هـ إلى عام 1450هـ وتم طبعها في وزارة المالية وتوزيعها في كتاب مجلد في المكتبات العامة وتباع النسخة الواحدة منه بأربعين ريالا عن طريق مؤسسة الجريسي للنشر والتوزيع ويتطابق مع تقويم أم القرى على هذه الأسس العلمية الفلكية السابقة كل من التقويم القطري ( عبد الله الأنصاري ) والتقويم الكويتي ( د . صالح العجيري ) .
•ونأمل أن يتم تعميمه على جميع الدول العربية والإسلامية قريبا إن شاء لله .
•ولتطبيق الشروط الثلاثة السابقة لابد من معرفة :
•1 – خط طول الكعبة المشرفة ( المسجد الحرام ) بمكة المكرمة.
•2- خط عرض الكعبة المشرفة ( المسجد الحرام ) بمكة المكرمة .
•3- معرفة موعد غروب الشمس في مكة المكرمة باستخدام الإحداثيات السابقة.
•4- معرفة موعد غروب القمر في مكة المكرمة باستخدام الإحداثيات السابقة.
•5- معرفة لحظة ولادة الهلال فلكيا لجميع الأشهر الهجرية القمرية وهذه اللحظة تعتبر ثابتة وواحدة لجميع الكرة الأرضية مع الأخذ في الإعتبار فارق التوقيت بين كل موقع وآخر بالنسبة لهذه اللحظة .
•إذا تم إعداد المعلومات السابقة تتم عملية المقارنة بينهما من حيث :
•أولا : إذا كانت لحظه ولادة الهلال فلكيا((لحظة الاقتران))
•لشهر هجري معين تحصل قبل غروب الشمس في مكة المكرمة
•في آخر يوم من الشهر الهجري القمري
•ثانيا : إذا كانت لحظة غروب الشمس في مكة المكرمة من ذلك اليوم تحصل قبل غروب القمر ( أي أن القمر يغرب بعد غروب الشمس في مكة المكرمة في مساء ذلك اليوم )
•النتيجة:
•فإن اليوم التالي هو أول أيام الشهر الهجري القمري الجديد
•ثالثا : إذا كانت لحظة ولادة الهلال فلكيا((لحظة الاقتران ))((new moon )) :
•قد حصلت قبل غروب الشمس في مكة المكرمة ولكن القمر يغرب قبل غروب الشمس في مكة المكرمة من مساء ذلك اليوم .
•النتيجة:
•فإن اليوم التالي هو تكملة الشهر الثلاثين يوما ( لا يتم إدخال الشهر الجديد في اليوم التالي )
•رابعا : إذا كانت لحظة ولادة الهلال فلكيا((لحظة الاقتران)) ((new moon )) :
•قد حصلت بعد غروب الشمس والقمر يغرب أيضا بعد غروب الشمس فإن اليوم التالي هو تكملة الشهر الثلاثين يوما ( لايتم إدخال الشهر الجديد في اليوم التالي )
• خامسا : إذا كانت لحظة ولادة الهلال فلكيا ((لحظة الاقتران)) ((new moon )) :
•قد حصلت بعد غروب الشمس والقمر يغرب قبل غروب الشمس فإن اليوم التالي هو تكملة الشهر الثلاثين يوما ( لايتم إدخال الشهر الجديد في اليوم التالي )
•ولادة الهلال الفلكيه وولادة الهلال الشرعيه
•هنالك من يخلط بين ولادة الهلال الفلكيه وولادة الهلال الشرعيه ..
•فماهي ولادة الهلال الفلكيه ؟!
•وماهي ولادة الهلال الشرعيه؟!
•ومالفرق بينهما ؟؟!
•ولادة الهلال الفلكيه "لحظة الاقتران" الاجتماع (( المحاق)) (New moon) :.
•هي اللحظة التي يجتاز فيها مركز القمر مركز الشمس عندما يكون القمر في المحاق ويكون الوجه المظلم للقمر هو المواجه للأرض ولا يوجد أي نور في ذلك الوجه وهذه أللحظه ألكونيه واحده بالنسبة لجميع الكره الأرضية مع الأخذ في الاعتبار فوارق التوقيت من موقع إلى آخر لا ترى هذه أللحظه من على سطح الأرض إلا في حاله واحده هي عندما يكون هنالك كسوف كلي أو كسوف حلقي أو كسوف جزئي ويكون هذا الكسوف مرئيا من على سطح الأرض وتحصل هذه أللحظه في نهاية كل شهر هجري قمري وبداية الشهر الهجري الجديد ولمعرفة هذه أللحظه لابد من معرفة ثلاثة عوامل وعناصر أساسيه هي :
•1_ حركة الأرض حول الشمس
•2- حركة القمر حول الأرض
•3- حركة القمر حول نفسه
•من خلال معرفه هذه الحركات الثلاثة نتمكن من معرفة اللحظة التي يكون فيها مركز القمر متطابق تماما على مركز الشمس ويكون الوجه المظلم للقمر هو المواجه للأرض وهي لا تحصل إلا في نهاية كل شهر هجري قمري مره واحده
•وهي الحد الفاصل بين الشهر الهجري القمري القديم والشهر الهجري القمري الجديد فلكيا.. ولهذا يطلق عليها ولادة الهلال الفلكية ( New moon) او لحظة الاقتران بين الشمس والقمر بحيث يكون مركز الشمس والقمر على استقامة واحدة .. حيث انها تعتمد على ثلاثة عوامل كونيه تحصل بقدرة الله سبحانه وتعالى الخالق المدبر لهذا الكون في لحظه واحده بالنسبه لمن هو على سطح الارض مع الاخذ بالاعتبار فارق التوقيت من موقع الى آخر .....
•في تقويم أم القرى " التقويم الرسمي للمملكة العربية السعودية " إذا كانت هذه أللحظه تحصل قبل غروب الشمس في مكة ألمكرمه فإننا نقول تحقق أول الشروط في تحديد بداية الشهر الهجري القمري ولا بد من تحقيق شرط آخر وهو أن نتأكد إن القمر قد غرب بعد غروب الشمس في مساء ذلك اليوم الذي حصلت فيه لحظة الولادة الاقتران ((الاجتماع)) ألفلكيه (New moon) قبل غروب الشمس في مكة ألمكرمه لكي تقول إن اليوم التالي هو أول أيام الشهر الهجري القمري الجديد.
•إن مرحلة الاقتران ((الاجتماع)) أو الولادة ألفلكيه للهلال (New moon) وهي تطابق المركزين لكل من الشمس والقمر لا تعني تخلـَـق النور في القمر بل هي تعني لحظة الاجتياز والعبور الكونيه للقمر من الشهر الهجري القمري القديم إلى الشهر الهجري القمري الجديد وحيث انه في الشهر الهجري القمري اليوم يبداء من لحظة غروب الشمس فلابد من تحديد موقع معين على الكره الارضيه نحدد فيه لحظة غروب الشمس لتتم عملية ألمقارنه بين أللحظه ألكونيه لولادة الهلال الجديد فلكيا (New moon) وبين غروب الشمس في ذلك الموقع وموعد غروب القمر في نفس الموقع وتتم عملية ألمقارنه وتحديد الشروط والضوابط أللتي تم تحديدها في تقويم أم القرى وغيرها من التقاويم .
•هذه هي الولادة الفلكيه للقمر (New moon) وهي ما يطلق عليها الاقتران ((الاجتماع ))
•ولا بد أن تسبق ولادة الهلال الشرعية .
•ولادة الهلال الشرعية :
•هي وجود الهلال((القمر)) فوق الأفق بعد غروب الشمس في موقع الرصد ((مكة المكرمة))
•وبعد أن تمت ولادة الهلال الفلكية الاقتران ((New moon)) قبل غروب الشمس في مساء ذلك اليوم وهي ما يطلق عليها الإهلال ولكي نقول إن الهلال قد ولد شرعيا لا بد من معرفة ما يلي :
•1- لحظة ولادة الهلال فلكيا (New moon) .
•2- لحظة غروب الشمس في موقع الرصد والتحري (في مكة ألمكرمه).
•3- لحظة غروب القمر في موقع الرصد والتحري ( في مكة ألمكرمه).
•4- تحديد موقع القمر على الافق لحظة غروب الشمس ( في مكة ألمكرمه).
•5- ارتفاع القمر عن الأفق لحظة غروب الشمس( في مكة ألمكرمه).
•6- شدة إضاءة القمر لحظة غروب الشمس( في مكة ألمكرمه).
•7- البعد الزاوي لموقع القمر عن الشمال ( في مكة ألمكرمه).
•8- البعد الزاوي بين موقع غروب الشمس وموقع غروب القمر في تلك أللحظه في مكة ألمكرمه.
•ومن خلال معرفة هذه العناصر ألسابقه للحسابات ألفلكيه وبواسطة الحاسب الآلي " الكمبيوتر" باستخدام معادلات رياضيه معينه تأخذ في الاعتبار معرفة حركة القمر حول الأرض, ومعرفة حركة الأرض حول الشمس, ومعرفة حركة دوران القمر حول نفسه.
ويتم التأكد من أن الهلال قد ولد شرعيا من خلال وجود الهلال فوق الأفق بعد غروب الشمس وبعد أن تمت ولادة الهلال فلكيا قبل غروب الشمس في ذلك اليوم .
•وهذا ما تم تطبيقه في تقويم أم القرى ( التقويم الرسمي للمملكة العربية السعودية) بحيث انه لا يتم إدخال الشهر الهجري الجديد إلا بعد أن يتم التأكد من أن الهلال قد ولد شرعيا في سماء مكة المكرمة بتحقيق الشرطين التالين :
•ان تكون لحظة ولادة الهلال الفلكية ألكونيه((الاقتران)) (New moon) قد تمت قبل غروب الشمس في مكة المكرمة.
•ان تكون لحظة غروب الشمس في مكة المكرمة قد سبقت لحظة غروب القمر في مكة المكرمة
•وهذا ماتم تطبيقه في تقويم أم القرى ابتداء من عام 1420هـ .
•لا بد من معرفة : الإستسرار ( عندما يكون القمر في المحاق ) ؛ الإجتماع (الاقتران) new moon ولادة الهلال فلكيا ؛ الإهلال ؛ أوجه القمر( التربيع الأول ؛ الإبدار ؛ التربيع الثاني ) ؛منازل القمر (28 منزلة على مدار العام ) .
•ما علاقة الكسوف بالاقتران الإجتماع (new moon ) ؟؟
•اجتماع او اقتران القرصين
• ما هما القرصين ؟؟
•الدرجة جزء من ثلاثمائة جزء من الفلك
• كيف ذلك ؟؟
•((تحديد كم بينهما من البعد في وقت معين في مكان معين.
•(( هذا الذي يضبطه بالحساب ))
•كيف ذلك ؟؟
•((أما كونه يرى اولا يرى فهذا أمر حسي طبيعي ليس امرا حسابيا رياضيا.))
•كيف ذلك ؟؟
•الإهلال
•ما هو الإهلال؟؟
•الشمس لا تكسف الا عند الإستسرار لماذا ؟؟
•القمر لا يخسف إلا وقت الإبدار لماذا ؟؟
•ولكن السؤال هنا هو ما هو سبب هذا الاستسرار؟؟
•وما هو التفسير العلمي الفلكي لاختفاء القمر اواستسراره في آخر كل شهر هجري قمري
•كما اطلق عليه شيخ الاسلام احمد ابن تيمية رحمه الله في بحثه هذا لمدة ليلة او ليلتين وقد يصل الى ثلاث ليال ؟؟
•يجيب على هذا التسائل الباحث العلمي الفلكي / عبدالعزيز بن سلطان الشمري بقوله :ان استسرار القمر او اختفائه عن المشاهد او الراصد من على سطح الارض هو بقدرة الله سبحانه وتعالى نتيجة حركة الارض حول الشمس لمدة شهر كامل فلو كانت الارض لا تتحرك حول الشمس لما اختفى القمر اواستسر ليلة او ليلتين او ثلاث ليال ولأصبح الشهر الهجري القمري اما سبعة وعشرون يوما او ثمان وعشرون يوما ولكن ما جاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وما ثبت عنه انه قال ان الشهر اما تسعة وعشرون يوما واما ثلاثون يوما ؛ وهذا ما ثبت علميا وفلكيا ان الشهر الهجري القمري لا يمكن ان يزيد عن ثلاثين يوما ولا ينقص عن تسعة وعشرين يوما وفي حالة ان القمر يرى في الفجر شرقا ويرى في الغرب بعد مغيب الشمس في موقع معين فانه سوف يكون الشهر الهجري القمري ثمان وعشرون يوما وهذا مخالف لما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم ومن هنا جاء قول شيخ الاسلام احمد ابن تيمية رحمه الله لابد انيستسر القمر ليلة او ليلتين ( الفتاوى : مجلد 25 صفحة 184 ) فاذااستسر القمر ليلة واحدة فقط اصبح الشهر ناقصا ((29 يوما )) واذااستسر لمدة ليلتين فان الشهر كاملا ((ثلاثون يوما)) ومن هنا جاء المصطلح العلمي الفلكي: عن الشهر الهجري القمري النجمي والشهر الهجري القمري الاقتراني .
•فما هو الشهر الهجري القمري النجمي ؟؟
•وما هو الشهر الهجري القمري الاقتراني ؟؟
•من خلال معرفة الاجابة على هذين السؤالين يتم الاجابة على حدوث الاستسرار للقمر واختفائه لمدة ليلة او ليلتين او ثلاث ليالي .
لجنة الإشراف على تقويم ام القرى التقويم الرسمي في المملكة العربية السعودية :
صدر قرار صاحب المعالي وزير المالية 9/5/333 وتاريخ 13/1/1429هـ باعادة تشكيل لجنة الاشراف على تقويم أم القرى برئاسة صاحب المعالي الدكتور / محمد بن إبراهيم السويل - رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وعضوية كلا من : فضيلة الشيخ / عبدالله بن سليمان بن محمد المنيع - عضو هيئة كبار العلماء
فضيلة الشيخ / محمد بن ناصر العبودي - الأمين العام المساعد لرابطة العالم الإسلامي
الاستاذ / سعد بن حمدان الحمدان - وكيل وزارة المالية لشؤون الإيرادات
الدكتور / زكي بن بعدالرحمن المصطفى - أستاذ علم الفلك بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية
الدكتور / حسن بن محمد باصرة - رئيس قسم العلوم والفلك بجامعة الملك عبدالعزيز
الدكتور / أيمن بن سعيد كردي - رئيس وحدة الفلك بجامعة الملك سعود
الدكتور / تركي بن سهو العتيبي- أستاذ النحو بكلية اللغة العربية بجامعة الإمام محمد بن سعود
الأستاذ / عثمان بن جروان القرني - مدير عام مصلحة مطابع الحكومه المكلف
الأستاذ / سعد بن عبدالرحمن المقبل - من مصلحة مطابع الحكومة
الأستاذ علي بن محمد الشهراني - من مصلحة مطابع الحكومة
استخدم فريق علمي متخصص في مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في الرياض أحدث برامج الحاسب الآلي في إنجاز تقويم هجري قمري إسلامي جديد ، لمدة تزيد عن 2100 عام ، من عام 100 قبل الهجرة ، وحتى عام 2000 بعد الهجرة النبوية الشريفة . واستندت هذه البرامج إلى جداول تحدد لحظة غروب الشمس وغروب القمر في مكة المكرمة ، وعلى اعتبار أن تحديد بداية الشهر القمري الهجري الجديد يعتمد على تحديد وقت غروب القمر بعد غروب الشمس ، وتسجيل الفارق الزمني بينهما ، كما يحدد هذا التقويم بداية الشهر الهجرى القمري بما يقابله بالتقويم الميلادي والتقويم الهجرى الشمسي .
ويتألف الفريق العلمي الذى أنجر هذا التقويم من:
الباحث العلمي الفلكي/ عبد العزيز سلطان المرمش الشمري
و الأستاذ الدكتور/ فايز الحرقان
والدكتور/ عبدالله الراجحي
والدكتور/ ياسر عبد الرحمن حافظ [/align]
................................
لأربعاء 8 جمادى الأولى 1426هـ - 15 يونيو 2005م - العدد 13505
جريدة الرياض :
إعتماد التقويم الهجري القمري الإسلامي العالمي الموحد «على توقيت مكة المكرمة»
الباحث العلمي الفلكي : عبدالعزيز الشمري
كتب - مندوب «الرياض»:
http://www.alriyadh.com/2005/06/15/article72486.html
[align=right]أوضح الباحث العلمي الفلكي عبدالعزيز بن سلطان المرمش الشمري عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك بأنه تم وبحمدالله وتوفيقه إعتماد التقويم الهجري القمري الإسلامي العالمي الموحد «على توقيت مكة المكرمة في كل من المملكة العربية السعودية «تقويم أم القرى»؛ مملكة البحرين «التقويم الإسلامي القمري الموحد»؛ دولة الكويت «تقويم العجيري»؛ دولة قطر «التقويم القطري - الشيخ عبدالله الأنصاري» وجميع هذه التقاويم متفقة ومتوافقة ومتطابقة باعتمادها ثلاثة شروط أساسية في إعدادها وهي: أولاً: الأخذ في الاعتبار إحداثيات مكة المكرمة (الكعبة المشرفة) خط الطول وخط العرض والارتفاع. ثانياً: أن تكون لحظة الاقتران- ولادة الهلال فلكياً- «New moon» قبل غروب الشمس في مكة المكرمة. ثالثاً: أن تكون لحظة غروب القمر في مكة المكرمة بعد لحظة غروب الشمس في مكة المكرمة. إذا تحققت هذه الشروط يكون اليوم التالي هو أول أيام الشهر الهجري القمري الجديد، وذلك لجميع الأشهر والسنوات إن شاء الله. ويأتي اعتماد هذا التقويم تطبيقاً لقرارات هامة اتخذت بهذا الخصوص من عدد من المؤتمرات والندوات الإسلامية وقرارات مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية «لائحة تحري ورؤية الأهلة»، حيث تم إعداد التقويم المقارن للفترة من عام 1420 هجري إلى عام 1450 هجري ويتم توزيعه وبيعه بالمكتبات العامة وتمت طباعته وتوزيعها من قبل وزارة المالية بالمملكة العربية السعودية بصفتها الجهة المشرفة على إعداد تقويم أم القري - التقويم الرسمي للمملكة العربية السعودية. وسيتم تطبيق هذا التقويم إن شاء الله في كل من اليمن وسوريا والإمارات العربية المتحدة وغيرها من الدول العربية والإسلامية ويعتبر هذا التقويم أول تقويم إسلامي موحد بشروط علمية فلكية واضحة ومتفق عليها من علماء الفلك وعلماء الشريعة. ويمكن لأي دولة أو مركز علمي أو أشخاص إعتماد هذه الشروط وإصدار تقاويم إسلامية وستكون متطابقة إن شاء الله مع التقويم الهجري القمري الإسلامي العالمي الموحد على توقيت مكة المكرمة. ويمكن تطبيقها من بداية التقويم «بداية الهجرة» إلى ماشاء الله.
ويذكر أن إنجاز هذا التقويم الجديد جاء استجابةً لقرار أصدرته الحكومة السعودية وموافقة الجهات العليا على اعتماد لائحة مجلس الشورى حيال رصد وتحري أوائل الشهور الهجرية القمرية والتي أقرت المادة الـ 11 منها إعداد تقويم هجري قمري ، يأخذ في الاعتبار إحداثيات المسجد الحرام في مكة المكرمة ، وأن يغرب القمر بعد غروب الشمس فيها ، وهو ما أعتمد عليه ابتداء من شهر محرم 1420 للهجرة في تقويم أمّ القرى.وكما دعا الى ذلك : مؤتمر وزراء الخارجية الإسلامي السابع والعشرون في كوالالمبور (دورة الإسلام والعولمة) ـ تقرير وقرارات الشؤون الثقافية والاجتماعية ـ قرار رقم 18/27 - ثالمصدر: منظمة المؤتمر الإسلامي في جدة قرار رقم 18/27 - ث ؛ حول التقويم الهجري الموحد لبداية الشهور القمرية ؛ وتوحيد الأعياد الإسلامية : إن المؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية، في دورته السابعة والعشرين (دورة الإسلام والعولمة)، المنعقدة في كوالالمبور بماليزيا، خلال الفترة من 24 إلى 27 ربيع الأول 1421هـ، الموافق 27 - 30 يونيه 2000م، إذ يستذكر القرار رقم 16/8 - ث (ق.إ)، الصادر عن الدورة الثامنة لمؤتمر القمة الإسلامي في طهران، وإذ يستذكر، أيضاً، القرار رقم 18/26 - ث، الصادر عن الدورة السادسة والعشرين للمؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية، وبعد دراسة التقرير والتوصيات، الصادرة عن الدورة الثامنة للجنة الإسلامية، المكلفة بوضع تقويم هجري موحد، لبداية الشهور القمرية، وتوحيد الأعياد الإسلامية، وبعد الاطلاع على التقرير، المقدم من الأمين العام، حول الموضوع: يوصي الدول الأعضاء، والأمانة العامة لمنظمة المؤتمر الإسلامي، بمتابعة تنفيذ ما تضمنته الفقرات العاملة من توصيات الدورة الثامنة للجنة، المكلفة بوضع تقويم هجري موحد، وتوحيد الأعياد الإسلامية، والتي تضمنت ما يلي: -إعداد تقويم هجري موحد، تلتزم به الدول الإسلامية، وذلك باعتبار ولادة الهلال قبل غروب الشمس، وبشرط مغيبه بعد غروبها، حسب توقيت مكة المكرمة، أو أي بلد إسلامي يشترك معها، في جزء من الليل بزمن، يمكن أن تتحقق معه الرؤية الشرعية بدخول الشهر، وذلك عن طريق لجنة مختصة تقوم بإعداد هذا التقويم اعتبار يوم الجمعة عطلة أسبوعية رسمية في البلدان الإسلامية كافة ؛ إثبات دخول شهر رمضان وخروجه، ودخول شهر ذي الحجة، يتم عن طريق الرؤية الشرعية، المنفكة عما يكذبها علماً أو عقلاً أو حساً، عملاً بقول النبي صلى الله عليه وسلم صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ فَإِنْ غُبِّيَ عَلَيْكُمْ فَأَكْمِلُوا عِدَّةَ شَعْبَانَ ثَلاثِينَ(صحيح البخاري:1776).

. .
  رد مع اقتباس
قديم 01-Mar-2011, 08:07 AM   #7
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

الفيزياء في القران الكريم .. الأهلة ومنازل القمر
قال تعالى{ يسئلونك عن الأهلة قل هي موقيت للناس والحج} سورة البقرة189
الأهلة: جمع هلال وهو في واقعه جرم واحد وأنما صح الجمع بالنظر الى تكرار ظهورها ونموها وتناقصها.
قوله تعالى{ يسألونك عن الاهلة} يتحمل هذا السؤال احتمالين ، اذا نظرنا اليه مستقلاً عن جوابه.
الاحتمال الاول: ان يكون السؤال عن السبب الطبيعي (الفلكي) لأختلاف ما يبدو اولاً من دقة الهلال ، ثم تمامه بدراً ، ثم يعود هلالاً كما كان وهكذا.
الاحتمال الثاني: ان يكون السؤال عن الحكمة في ذلك، لا عن السبب الطبيعي ، فاذا نظرنا الى السؤال وجوابه معاً وهو:( قل هي مواقيت للناس) تعين ان يكون السؤال عن الحكمة فقط، دون السبب الطبيعي ، وهذا هو الارجح عملاً بمبدأ مطابقة الجواب للسؤال ، فالجواب أتجه الى واقع حياتهم العملي(مواقيت للناس) في صومهم وفطرهم في معاملاتهم وتجارتهم وديونهم في امور دينهم وامور ديناهم على السواء ، فالشارع انما اناط توقيت اشهر العبادة بلقمر فولادته تعني بداية شهر ونهاية شهر، فاذا ولد هلال رمضان ابتدأ شهر رمضان الذي هو شهر الصوم ، واذا ولد الولادة التالية انتهى شهر الصوم وابتدأ شهر شوال الذي هو بداية اشهر الحج ، فالاشهر اذاً توقيتها منوط بالقمر، اما الايام فان توقيت العبادة فيها منوط بالشمس ، فصوم كل يوم يبدأ من طلوع الفجر حتى غروب الشمس ، وكذلك الصلاة فأن اوقاتها منوطة بالشمس واعمال الحج فأنها تحتاج الى مواقيت ايضاً وعليه فللصوم توقيتان:توقيت منوط بلقمر بالنسبة للشهر كله، وتوقيت منوط بالشمس بالنسبة لصيام كل يوم على انفراد ، فاذا رؤي الهلال ليلاً في اي قطر، وجب الصوم على اهله وعلى كل اهل قطر شاركوهم في جزء منه اعتباراً من الفجر التالي لتلك الليلة ، اما الاقطار التي كان الوقت فيها نهاراً عند الرؤية فأنه لايجب على اهلها صيام ما تبقى من نهارهم هذا ، وانما يجب عليهم الصوم اعتباراً من الفجر التالي لنهارهم هذا ، فاذا دخل شهر رمضان في الليل فأنه في هذه الحالة قد دخل الشهر بعد غروب شمس يوم الخميس مثلاً ، فأنه في هذه الحالة قد دخل على وجه يصح معه صوم نهار يوم الجمعة ، اعتباراً من دخول فجر هذا اليوم ، اما اذا دخل الشهر ظهر يوم الخميس مثلاً ، فان صيام ما تبقى من نهار هذا اليوم لايجب وانما يجب صوم نهار يوم الجمعة اعتباراً من طلوع هذا اليوم، ذلك لأن الصوم عبادة نهارية تشمل النهار كله غير قابلة للتجزئة.
وفي الافطار اذا رؤي هلال شوال في قطر من الاقطار ليلاً وجب على اهله وعلى اهل كل قطر شاركهم في جزء من هذا الليل الافطار اعتباراً من الفجر التالي لتلك الليلة ، اما الافطار التي كان الوقت فيها نهاراً عند الرؤية فانها لاتفطر ما تبقى من ذلك النهار وانما تتم صومه.
فقوله تعالى{ قل هي موقيت للناس} لم يتجه الى مجرد العلم النظري ، حدثهم عن وظيفة الاهلة في واقعهم وفي حياتهم ولم يحدثهم عن الدورة الفلكية للقمر، وكيف تتم ولم يحدثهم عن وظيفة القمر في المجموعة الشمسية او في توازن حركة الاجرام السماوية فنجد ان القرآن الكريم عدل عن الاجابة التي لم تتهيأ لها البشرية ولاتفيدها كثيراً في المهمة الاولى التي جاء من اجلها ، اما العلوم المادية والابداع في عالم المادة والطاقة فهي موكولة الى عقل الانسان وتجاربه وكشوفه وفروضه ونظرياته، وان حقيقة (بيان الاعجاز العلمي) هو ان ننتفع بما يكشفه العلم من نظريات وحقائق عن الكون والحياة والانسان في فهم القرآن الكريم.
قال تعالى{والقمر قدرنه منازل حتى عاد كالعرجون القديم}
يمتاز سطح القمر بعدم احتوائه على غلاف جوي وعدم وجود الماء وهذا ما اثبته القياسات المباشرة وتحليل العينات الصخرية التي جلبها رواد الفضاء من على سطحه ضمن برامج المركبة الفضائية (ابولو) وقد تبين ايضاً عدم وجود الغيوم والرياح والامطار والثلوج، وعندما نزل رواد فضاء المركبة الفضائية (ابولو) على سطح القمر تركوا اثاراً لأقدامهم على السطح وربما ستبقى هذه الاثار على سطحه الاف السنين بسبب عدم وجود الجو على سطح القمر.
ان رواد الفضاء نصبوا اجهزة تسجيل درجات الحرارة على سطح القمر فلوحظ ان درجات الحرارة على سطح القمر فلوحظ ان درجات الحرارة تتراوح بين(+130 درجة مئوية) نهاراً الى (-173 درجة مئوية) ليلاً ، وسبب هذا الفرق الكبير في درجات الحارة يعود الى عدم وجود الماء على سطح القمر، كما وجد ان انعكاسية سطح القمر تقارب7% من الاشعة الكلية الساقطة عليه من الشمس ، اي انه جرم سماوي معتم يمتص حوالي93% من الاشعة الساقطة عليه ، فتؤدي الى تسخين سطحه الى ان يصبح جسماً مشعاً للاشعة تحت الحمراء ، وان مجالها المغناطيسي ضعيف جداً بصورة عامة قد يصل الى 1% من المجال المغناطيسي الارضي ومعدل الجاذبية السطحية للقمر 6/1 للجاذبية السطحية للراض.
وان افضل قيمة استخرجت لمعدل بعد القمر عن مركز الارض بوساطة اشعة الليزر تعادل384404 كيلو متر.
وقوله تعالى(قدرناه) جعلناه يجري او يسير تبعاً لنظام العلاقة الجذبية والحركية لثلاثي(الارض والشمس والقمر) ومن ثم ولادة اشكال الهلال المختلفة ومواقيتها المستدل بها.
منازل القمر (اوجه القمر):
(منازل) : وهي 28 منزلاً في 28 ليلة من كل شهر ويستتر ليلتين ان كان الشهر ثلاثين يوماً وليلة ان كان الشهر29 يوماً ، يطالعنا القمر في خلال الشهر القمري بأوجه مختلفة، فيكون افضل ظهوره على شكل هلال رقيق يكبر تدريجياً حتى يصبح في نهاية الاسبوع الاول نصف دائرة يسمى بـ(التربيع الاول) ثم تكتمل الدائرة فيكون (بدراً) وذلك في منتصف الشهر القمري وبعدها يأخذ القمر بالتناقص تدريجياً حتى يرجع نصف دائري فهلال ثم يختفي في نهاية الشهر القمري فيكون في (المحاق) اما سبب ظهور هذه الاوجه فيعود الى اختلاف مواقع القمر في اثناء دورانه حول الارض.
فعندما يقع بين الارض والشمس لانرى من نصفه المواجه للشمس شيئاً وبدورانه حول الارض ينحرف عن موقعه فيظهر لنا جانب من نصفه المنير فيبدو على شكل (هلال) وكلما تقدم القمر في دورانه حول الارض ازداد القسم الذي يواجهنا من نصفه المنير، حتى اذا ما وصل ربع طريقه حول الارض اصبح نصف الجانب المنير من القمر في مواجهة الارض فنراه نصف دائرة ويكون(التربيع الاول) وعندما يبلغ القمر نصف طريقه حول الارض، يصبح نصفه المنير في مواجهة الارض فيظهر(بدراً) تام الاستدارة وبعدها ينحرف النصف المنير عن مواجهة الارض فتتناقص دائرة البدر حتى يرى نصفها ، ثم يرى جزء صغير منها فقط على شكل هلال اخير، وعندما يقع القمر في نهاية الشهر القمري بين الارض والشمس تماماً يدخل في المحاق فلا يرى من وجهه المنير شيئاً.اذاً فالشهر يبدأ من خروج القمر من المحاق ويستمر حتى يخرج من المحاق مرة اخرى ، فيبدأ بخروجه شهر جديد وهكذا ، فليس لأرضنا إلا قمر واحد، وهذا القمر لايخرج في الشهر من منطقة المحاق إلا مرة واحدة ، بهذا الخروج يبدأ الشهر، واذا بدأ الشهر فلا يوجد خروج آخر من منطقة المحاق قبل بداية شهر جديد ، وهذا يعني انه لا يمكن تصور شيء اسمه اختلاف المطالع لأنه ليس للهلال إلا مطلع واحد، وبما ان رؤية الهلال غير ممكنة قبل ولادته وخروجه من منطقة المحاق فمعنى ذلك انه اذا رؤي في بلد فان هذه الرؤية تعني بداية شهر جديد بالنسبة لأهل الارض جميعاً لا لبقعة دون اخرى وذلك لأنه لا علاقة لخروج القمر من منطقة المحاق بهذه البقعة من الارض او تلك، اما كونه يرى لا علاقة لخروج القمر من منطقة المحاق بهذه البقعة من الارض او تلك، اما كونه يرى في هذه البقعة ولايرى في تلك فذلك عائد الى ظروف الرؤية فان كانت ظروف الرؤية مواتية في بقعة رؤي الهلال فيها، واذا كانت غير مؤاتية لايرى فيها الهلال ، لكن هذا كله لاعلاقة له بخروج الهلال من منطقة المحاق الذي يعني ولادته وبداية شهر جديد وعليه فاذا رؤى الهلال في بلد لزم حكم الرؤيا جميع بلاد المسلمين وبداية شهر جديد وعليه فاذا رؤي الهلال في بلد لزم حكم الرؤيا جميع بلاد المسلمين.
فالشهر القمري:هوالمدة الزمنية لدورة كلملة للقمر حول الارض ، وتوجد عدة انواع من الشهور القمرية منها: الشهر النجمي ، الشهر الاقتراني.
والدورة النجمية(الشهر النجمي): هي الفترة الزمنية التي يستغرقها القمر في دورته حول الارض بالنسبة الى نجم ثابت وتعادل27.32 يوماً وفي هذه الفترة نفسها يكون القمر قد اكمل دورة واحدة حول محوره ولهذا السبب نلاحظ وجهاً واحداً من القمر اثناء دوراته الشهرية ولانرى الوجه الثاني الذي نسميه (الوجه المظلم) وقد استطاع الانسان ان يرسل المركبات الفضائية الى القمر، فدارت حوله وصوره وجهه البعيد عنا الذي لا يمكن رؤيه من على سطح الارض، وقد تبين ان طبيعة الوجه المظلم لاتختلف عن وجهه المضيء.
اما الدورة الاقترانية(الشهر الاقتراني): فانها تقاس نسبة الى نقطة الاقتران بالارض اي المحاق(عندما يكون القمر بين الارض والشمس وعلى الخط الواصل بين مركزيهما) يستغرق القمر فيها خلال دورانه من محاق الى محاق اخر29.53 يوماً بالنسبة الى الشمس.
وقوله تعالى( حتى عاد) في أخر منازله كما تراه العين.
وقوله تعالى(كالعرجون القديم) :
العرجون: من الانعراج اي الاعوجاج وهو غصن النخلة او الغدق الذي يكون فيه التمر ووصفه بـ(القديم) يشير الى انه لاحياة فيه.
وقد اثبت العلم الحديث ان القمر عالم يسوده صمت رهيب، فلا جو غازي ينقل الموجات الصوتية ولا رياح ولامطر ولاتقلب المناخ، وانعدام الغلاف الغازي في القمر يجعله عالماً لاحياة فيه، يتوالى عليه الضوء مع الحرارة الشديدة والظلام الدامس مع البرودة المنخفضة فالقمر جرم ميت خالٍ من الحياة ، فلا ماء فيه ولا هواء ولا حياة (كالعرجون القديم)
(الحمد لله رب العالمين)
{وقل رب زدني علماً}
صدق الله العظيم
....................
منقوللللللللل[/align]
. .
  رد مع اقتباس
قديم 01-Mar-2011, 08:10 AM   #8
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

القمر
The Moon
للأرض قمر وحيد يدور حولها من مسافة تبلغ 384403كيلومتر ويقرب بحجمه من ربع حجم الأرض على خلاف معظم الأقمار مقارنة بالأجرام التي تدور هذه الأقمار حولها.

وبسبب الجاذبية الأرضية فإن جانباً بذاته من القمر يبقى موجهاً للأرض خلال دورانه حولها. أما الجانب الآخر منه المعروف بالجانب البعيد أو المظلم, فلم يشاهد أبداً إلا من خلال المسابير ورواد الفضاء. وهو يدور حول محوره في زمن يساوي تماماً زمن دورته في مداره حول الأرض, ويبلغ 27يوماً و7ساعات و43دقيقة و11ثانية.

الكوكب المزدوج:

الأرض والقمر أشبه بكوكب مزدوج وإن كانت أوجه الشبه العائلية قليلة. فللأرض سطح ناشط دائم التغير ومحيطات واسعة, وجو يحمي الكوكب, أما القمر فهو عالم ميت قاحل عديم الهواء. وانعدام الغلاف الجوي الذي يقي القمر الحرارة الشديدة أو البرودة القاسية, فأشعة الشمس يمكن أن ترفع درجة حرارته إلى123 درجة مئوية. لكنها عندما تغيب فإن درجة حرارته تنخفض إلى 163 درجة مئوية.

أوجه القمر المختلفة:

لا يشع القمر ضوءاً من نفسه, لكنه يعكس أشعة الشمس الساقطة عليه, مما يجعله يبدو في سماء الليل صغيراً جداً, وخلال دورانه حول الأرض, يختلف مقدار ما يشاهد من جانب الشمس من يوم لآخر, مما يجعل القمر يبدو وكأن شكله يتغير كل ليلة, تسمى هذه الأشكال المختلفة أوجه القمر.

فوهات بركانية مصونة:

تعرض القمر فيما بين 3.5.4.6بليون سنة مضت, أي في السنوات الأولى من عمر المجموعة الشمسية لآلاف القذائف النيزيكية, وسطحه مغطى بفوهات بركانية متناثرة معظمها مصون تماماً لا تغيرها عوامل الطقس أو البراكين والزلازل.

حقائق وأرقام:

قطر القمر : 3480كم.

متوسط البعد عن الأرض: 384403كم.

السرعة المدارية حول الأرض: 1.02كم/ثا.

زمن الدورة حول الأرض: 27.7يوم.

الشهر ( قمر جديد إلى قمر جديد): 29.12يوم.
السنة القمرية
هناك طريقتين في تقدير السنة على كرتنا الأرضية!!

- بالاعتماد على دوران الأرض حول الشمس، فالدورة الكاملة هي السنة المكوّنة من الأشهر التي تعرفها ( كانون (2)، شباط، آذار.....كانون(1) ) و هي 12 شهراً.

- بالاعتماد على دوران القمر حول الأرض، فدورة القمر الكاملة حول الأرض نسميها شهراً و تستغرق 29 أو 30 يوماً حسب رؤية الهلال الجديد، و تتالي 12 شهراً يُدعى سنة قمرية.

ولادة الشهر القمري:

قال ابن تيمية: "إن القمر يجري في منازله الثمانية والعشرين كما قدره الله منازل. ثم يقرب من الشمس، فيستتر ليلة أو ليلتين، لمحاذاته لها، فإذا خرج من تحتها جعل الله فيه النور، ثم يزداد نوره، كلما بعد عنها، إلى أن يقابلها ليلة الإبدار، ثم ينقص كلما قرب منها إلى أن يجتمع معها..."

وهذا يفسر تمام الشهر القمري فالشهر القمري يولد باجتماع قرص الشمس والقمر على خط واحد من محور الأرض وهنا لا تستطيع العين أن ترى القمر بسبب مكانه تحت ضوء الشمس القوي ومع مرور ليلة أو ليلتين يكون القمر قد ابتعد عن الشمس فيبدأ طرفه بالظهور وهو الهلال الذي يدلنا على بداية الشهر القمري شرعاً (أي هذه الرؤية للهلال هي المعتبرة في تحديد بداية شهر رمضان أو بداية شهر شوال - أول أيام عيد الفطر - وغيرها من العبادات التي لها ارتباط بتحديد بداية الشهر القمري).

تكوين السنة القمرية:

وهكذا فإن القمر يجتمع مع الشمس في اثنتي عشرة مرة تتكون منها اثنا عشر شهراً، قال تعالى:{إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهراً} سورة التوبة (36)

فالقمر حتى يكوِّن السنة القمرية يقطع فلكه اثنا عشرة مرة، مستغرقاً في كل مرة 29 يوماً، و12 ساعة، و24 دقيقة، و3 ثوان وسطياً.

وبعض هذه الشهور القمرية تهتم بإثبات هلالها أكثر من غيرها من الشهور وذلك لارتباط بعض العبادات بها, مثل بدء الصيام, و الإفطار وبدء موسم الحج.

فهيا بنا نتعرف إلى دورة القمر حول كوكبنا الأرضي وكيف يتبدل شكله كل ليلة وما السبب وراء هذه التبدلات.

فالقمر يصاحب الأرض وهي تدور حول الشمس, وهو يدور حول كوكبنا أيضاً, وهنا يكمن السر الكبير لأشكال القمر المختلفة, إذ أن منظر جزء القمر المضاء بضوء الشمس الذي نراه يتغير أثناء دورانه حول الأرض ولكل وجه منها اسم:

1 – القمر الجديد: عندما يقع القمر بين الأرض والشمس يسقط ضوء الشمس كله على الجانب البعيد للقمر -أي المقابل للشمس- . أما الجانب المواجه للأرض فيكون مظلماً, ولا يمكننا رؤية القمر حتى يبدأ بالابتعاد عن الشمس.

2 – الهلال: ومع مرور ليلة أو ليليتين يكون القمر قد ابتعد عن الشمس, نرى الهلال النحيل لجزء القمر المضاء بنور الشمس ساطعاً في الغرب عند الغروب.
3 – التربيع الأول: بعد أن قطع القمر الآن ربع المسافة في مداره, نستطيع أن نرى من الأرض نصف القمر مضاء.
4 - الأحدب: بعد مضي ثلاثة أو أربعة أيام تضيء الشمس الجانب القريب كله تقريباً، فيظهر كوجه منتفخ يسمى الأحدب.
5 – البدر: عندما تكون الأرض بين الشمس والقمر (دون أن تحجب ضوء الشمس طبعاً بسبب ميلان مدار القمر ) يضيء ضوء الشمس جانب القمر القريب إلى الأرض كله، فنراه بدراً.
6 – الأحدب: يبدأ القمر الآن في التناقص فبعد مضي بضعة أيام على البدر يختفي من الزاوية جزء من الجانب الذي تضيئه الشمس.
7 - التربيع الأخير: القمر يتقهقر في توافق مع الشمس, ولقد قطع الآن ثلاثة أرباع المرحلة في مداره حول الأرض, ونراه في سماء الصباح فقط.
8 - الهلال: قبل مولد القمر الجديد نرى القرص المتضائل في شكل هلال نحيل بازغاً قبل الشمس مباشرة.
.............
منقوللللل

. .
  رد مع اقتباس
قديم 01-Mar-2011, 08:42 AM   #9
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

القمـر
القمر أسرار وأسرار
إعداد: محمود إسماعيل شل
مراجعة علمية: الدكتور علي خطاب

يعتبر القمر أقرب جار لنا في الفضاء، وهو أقرب كوكب إلى الأرض وأول جرم فضائي يزوره الإنسان ويراه، ونحن نراه بسهولة ويسر، فهو يبعد عن الأرض 240 ألف ميلاً. في مدى 27 يوم يكمل القمر دورة في فلكه وفي المدة نفسها يكمل دورة على محوره، لذلك يظل نفس الوجه منه في مواجهة الأرض دائماً.
نور القمر: القمر غير منير بذاته، وهو يرى ليلاً بفضل ما يعكسه من ضوء الشمس، وعندما يقع القمر بين الأرض والشمس لا نتمكن من مشاهدة القمر، لكن عندما ينتقل في مداره يبدو أنه يكبر ويتغير شكله لأن الشمس تنير المزيد منه تدريجياً حتى يصبح بدراً، ثم يأخذ بالتناقص حتى يختفي ثانية، وتدعى تلك الأشكال المختلفة أوجه القمر، والقمر البدر الكامل الاستدارة هو أحد وجوهه، وتتكرر أوجه القمر كل شهر.
سطح القمر: تظهر على القمر بقع داكنة وهي عبارة عن سهول جافة متسعة. وليس على القمر ماء ولا هواء وليس بإمكان إنسانٍ العيشُ هناك إلا إذا حمل معه حاجته من الهواء، كما أن ظروف القمر لا تشجع على الإقامة فيه ففي النهار ترتفع درجة الحرارة في الجانب المواجه للشمس إلى 100 درجة مئوية، بينما تهبط في الليل إلى – 155 درجة مئوية (155 درجة مئوية تحت الصفر)، ويتساوى الليل والنهار في القمر ويدوم كل منهما 14 يوماً أرضيا..
أما سطح القمر فهو صخري ووعر للغاية، ويحيط بالسهول غالباً جبال عالية جدًّا. ويبلغ ارتفاع أعلاها حوالي 10000 متر غالباً وذلك أعلى من ارتفاع جبل إفرست. وهناك أودية واسعة وشقوق صغيرة تدعى حزوزاً أو ريلات.
وتنتشر على سطح القمر آلاف الفوهات البركانية يراوح حجمها بين فجوات صغيرة وسهول واسعة تحيط بها سلاسل جبال. ويبلغ قطر أكبر الفوهات نحو 300 كيلومتر. وبعض الفوهات يصل عمقها إلى 7000 متر.
والقمر أصغر من الأرض، إذ يبلغ قطره 3476 كيلومتر (أكبر قليلاً من ربع قطر الأرض). والقمر أخف وزناً من الأرض بحوالي 81 مرة. ومع هذا فالقمر ذو قوة جذب قوية تؤثر في بحار الأرض أثناء دورته حولها. وشد الجاذبية هذا يسبب ظاهرة المد والجزر اليومية في الأرض.
ويعتقد بعض العلماء أن القمر تكوّن في نفس الوقت كالأرض، وأنه لما كان أصغر منها أسرته فدار في فلكه حولها، وأصبح تابعاً طبيعيًّا لها بقدرة الله الخالق لهذا الكون البديع.
وبما أن القمر تابع للأرض فهو يدور حولها مرة في كل شهر قمري، والأرض تدور في نفس الوقت حول الشمس، وتبلغ سرعة القمر أثناء دورته حول الأرض 33 ميلا في الساعة، ويبعد القمر عن الأرض بمقدار 240 ألف ميل، ويستخدم الرادار في قياس أبعاد الأجرام السماوية القريبة فقط: مثل القمر وذلك بمعرفة الزمن الذي تقطعه الموجة اللاسلكية في الذهاب إلى القمر والعودة منه، ويدور القمر حول محوره ببطء شديد، ولذا كان يومه أطول من يومنا كثيرا، فيستغرق كل من الليل والنهار أسبوعين، أي أن الشهر القمري نصفه نهار على وجه من القمر، ونصفه ليل على وجهه المقابل، ولذا تصل الحرارة في النصف المقابل للشمس حوالي 130 درجة مئوية، بينما تهبط أثناء الليل في النصف الآخر إلى حوالي 150 درجة مئوية تحت الصفر.
الحياة على القمر: القمر ليس فوقه حياة، فليس فيه ماء ولا هواء، ولا أي شيء يساعد على العيش، وليس له غلاف خارجي يحميه من النيازك والشهب وأشعة الشمس تصله كاملة وتضرب سطحه دون تصفية أو امتصاص كما هو الحال في الغلاف الذي يحيط بالأرض إذ إنه يمتص الإشعاعات الخطرة وتصل إلى الأرض منقاة وصالحة للحياة لكل من عليها من الكائنات. ولا يستطيع الإنسان المشي على سطح القمر؛ لأن وزن الإنسان فوق القمر أقل بكثير من وزنه على الأرض.
تأثير القمر على الأرض: القمر هو الذي يسبب ارتفاع الماء في البحر عن الشاطئ( بقدرة الله سبحانه وتعالى الخالق المدبر لهذا الكون) ، وهو ما يعرف بالمد، كما أنه يسبب تراجع مياه البحر عن الشاطئ، وهو ما يسمى بالجزر، وقد تجلّت حكمة الله الخالق في بعده عن الأرض، فلو كان بعده (50) ألف ميل، مثلاً، لبلغ المد والجزر مبلغاً هائلاً يغمر الدنيا كلها بالماء ولاستحالت الحياة على الأرض. من العجيب أن تعرف أن القمر هذا ليس هو القمر الوحيد في عالم السماء، فقد اكتشفت المراصد أقماراً جمة تمرح في الفضاء، وتدور حول الكواكب السيارة كما يدور القمر حول الأرض فسبحان الخالق العظيم.
............
منقوللللللل

. .
  رد مع اقتباس
رد
مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 09:57 PM


Powered by vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2014
الآراء المطروحة في هذا المنتدى تخص أصحابها ولا تعبّر عن رأي إدارة الطليعة

| منتديات قطرات | منتديات الضويلة | منتديات موقق | منتديات أساطيرحائل |