اللون الأحمر اللون الأزرق اللون الأسود اللون الأخضر اللون الوردي اللون البحري  اللون الرصاصي

تاريخ اليوم هجري وميلادي


الإهداءات
الطليعة : ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار     الطليعة : سبحان الله والحمد لله والله اكبر عدد خلقه وزنة عرشه ومداد كلماته ورضاء نفسه    


رد
قديم 11-Sep-2008, 04:47 PM   #571
العضو المنتدب
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية العضو المنتدب
افتراضي

يعطيك العافيه يالطيب على الطرح المميز
. .
التوقيع:
  رد مع اقتباس
قديم 11-Sep-2008, 04:48 PM   #572
العضو المنتدب
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية العضو المنتدب
افتراضي

يعطيك العافيه يالطيب على الطرح المميز
. .
التوقيع:
  رد مع اقتباس
قديم 16-Sep-2008, 01:42 AM   #573
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

تعامد الشمس الثاني هذا العام على الكعبة

http://www.qasweb.org/files/?id=789&do=view

جمعية الفلك بالقطيف

تتعامد الشمس على الكعبة المشرفة مرتان في السنة عند زوال الشمس وقت الظهر في مكة المكرمة وذلك عندما يكون ميل الشمس مساوياً لخط عرض مكة المكرمة. ويحدث ذلك يومي 28 مايو و 16 يوليو تقريبا. فإذا رصدنا الشمس لحظة تعامدها على الكعبة المشرفة فإن مركزها يكون في اتجاه الكعبة أي في اتجاه القبلة وذلك في أي مكان في العالم يمكن أن ترى فيه الشمس أي الأماكن التي تقع فيها هذه اللحظة نهاراً. وهى حوالي نصف الكرة الأرضية، ويكون سمت القبلة آنذاك هو وقت الظهر في مكة المكرمة وهى لحظة واحدة يمكن حسابها بالتوقيت المحلي لأي مدينة حيث تكون يوم 28 مايو الساعة 12:18 بتوقيت مكة المكرمة (9:18 بالتوقيت العالمي) و تكون يوم 16 يوليو الساعة 12:27 بتوقيت مكة المكرمة (9:27 بالتوقيت العالمي).
وفى نصف الكرة الأرضية الذي تحدث فيه هذه اللحظة ليلاً كما هو الحال في أمريكا الشمالية مثلاً فإننا نستخدم ظاهرة أخرى وهى تعامد الشمس على النقطة المقابلة لها قطرياً في الجهة الأخرى من الكرة الأرضية وهذه النقطة تسمى " قطب مكة " وهى تقع على خط عرض 21:25 جنوب خط الاستواء وعلى خط طول 140:11 غرب خط غرينتش وعند تعامد الشمس على هذه النقطة يكون اتجاه القبلة عكس اتجاه الشمس أي في اتجاه ظل الشاخص ويحدث ذلك تقريباً يومي 29 نوفمبر الساعة 21:09 بالتوقيت العالمي و يوم 14 يناير الساعة 21:30 بالتوقيت العالمي.
ويلاحظ أنه في كلتا حالتي التعامد سواء على مكة المكرمة أو على قطبها قد يوجد خطأ صغير جداً في تحديد وقت سمت القبلة لأن شرطي تعامد الشمس وهما تساوى ميلها مع خط العرض، وكذا وجودها في الزوال أي لحظة الظهر قد لا يتحققان سوياً في نفس اللحظة بالضبط بل قد يحدث أنه في وقت الظهر يكون ميل الشمس أكبر أو أصغر قليلاً من خط عرض مكة المكرمة في الحالة الأولى أو خط عرض قطبها في الحالة الثانية مما ينشأ عنه خطأ صغير جداً في تعيين وقت سمت القبلة يمكن إهماله.
وجدير بالذكر أن ظاهرة تعامد الشمس على المناطق تحدث مرتين في السنة لكل المناطق التي تقع على خطوط عرض أقل من 23.5 درجة شمالاً وجنوباً (بين مداري السرطان والجدي) وتحدث مرة واحدة في السنة لكل المناطق التي تقع على أحد هذين المدارين، وسبب هذه الظاهرة ميلان محور الكرة الأرضية بزاوية 23.5 درجة الذي يؤدي بدوره إلى انتقال الشمس بين مدار السرطان شمالاً والجدي جنوباً مروراً بخط الاستواء أثناء دوران الأرض حولها مرة كل سنة. ويكون وقت التعامد في أوقات مختلفة تعتمد على خط عرض كل منطقة.
. .
  رد مع اقتباس
قديم 16-Sep-2008, 01:48 AM   #574
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي حركات الأرض

حركات الأرض الخمسة

للأرض وكما درسنا في المداس حركتان وهما حركة الأرض حول نفسها وحركتها حول الشمس، ولكن الصحيح أن هنالك خمس حركات ومن ضمنها تلك الحركتان وسندرس وبشكل موجز الحركتان المعروفتان والحركات الثلاث التي لم ندرسها من قبل وذلك في اعتقادي هو عدم إدراكها بسبب بطأها الشديد فتكون مهمله.

1-حركة الأرض حول محورها:

وهي دوران الأرض حول محورها عكس عقارب الساعة ومحورها الذي يشكل الخط الوهمي الذي يخترق الأرض عمودياً من الجنوب إلى الشمال أو العكس وهذه الحركة ينتج عنها تعاقب الليل والنهار وشروق وغروب الأجرام السماوية.

2-حركة الأرض حول الشمس:

وهي حركة الأرض في مدار محدد حول الشمس، وهذه الحركة ينتج عنها تعاقب الفصول الأربعة وكذالك تغير البروج (بروج الشتاء كبرج الجبار والصيف كالعقرب وغيرهات).

3-حركة الترنح:

وهي حركه بطيئة تتمايل فيها الأرض يميناً ويساراً بالنسبة إلي محورها العمودي ، وتؤدي تلك الحركة إلى تغير موقع القطب الشمال السماوي(النجم القطبي) الآن نعرف أن النجم القطبي هو نجم الشمال هذه الحركة تسبب تغير في موقع الشمال السماوي ويصبح مثلا نجم الشمال هو نجم (فيقا) وكذالك تسبب تغير في مواقع النجوم ولكن هذه الحركة مهمله جداً حيث تدور الأرض حول المحور العمودي في 28000سنة تقريباً أي سيكون النجم فيقا هو نجم الشمال وليس النجم القطبي بعد 14000 سنه تقريباً.


4-الحركة الاهتزازية:

وتحدث أثناء حركة الأرض حول الشمس بسبب جاذبية القمر والشمس وذالك بسبب عدم تساوي خط الاستواء الأرضي بخط الاستواء القمري والشمسي وهذه الحركة يمكن إهمالها.


5-حركة المجموعة الشمسية حول مركز المجرة:

حيث تدور المجموعة الشمسية بسرعة كبيره تصل إلى 250كلم في الثانية فهذه الحركة ليس لها اثر لأن المجموعة الشمسية تتحرك كاملةً مع بعضها البعض ومواقع النجوم كذالك لا تتغير بسبب بعدها السحيق وتكمِل المجموعة الشمسية دورتها حول مركز المجرة في 250مليون سنه.
. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 10:21 AM   #575
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

الخميس 18 رمضان 1429هـ - 18 سبتمبر 2008م
</IMG>
لعدم وجوده في السماء بعد غروب الشمس
مشروع رصد الأهلة يطلب عدم تحري هلال العيد يوم 29 رمضان
</IMG>
</IMG>العيد أول اكتوبر
</IMG>رؤية الهلال 30 سبتمبر
</IMG></IMG></IMG>
</IMG>
</IMG>
دبي - فراج اسماعيل
طلب المشروع الاسلامي لرصد الأهلة من الدول الاسلامية عدم تحري هلال عيد الفطر يوم الاثنين 29 رمضان الحالي لعدم وجوده في السماء بعد غروب الشمس.

وناشد في بيان له، المسؤولين في العالم الاسلامي تمحيص وتدقيق شهادات رؤية الهلال، إذ أنها مستحيلة في ذلك اليوم.

وأكد المهندس محمد شوكت عودة رئيس المركز لـ"العربية.نت" أن الحسابات الفلكية بينت أن الأربعاء 1-10-2008 هو أول أيام العيد في معظم الدول الاسلامية التي تعتمد رؤية الهلال شرطا لبداية الشهر الهجري.

وأضاف أن عددا كبيرا من تلك الدول بدأت الصيام الاثنين أول سبتمبر/ايلول وبدأته أخرى في اليوم التالي مثل سلطنة عمان والمغرب والهند وباكستان وايران.

ويضم المشروع الإسلامي لرصد الأهلة عددا كبيرا من الدول الإسلامية، ومقره العاصمة الإماراتية أبوظبي.
</IMG>العيد أول اكتوبر
وأوضح عودة أن "الدول التي بدأت صيامها في الأول من سبتمبر/ايلول ينبغي أن تكمل شهر رمضان 30 يوما، وتبدأ شهر شوال يوم الأربعاء الأول من اكتوبر/تشرين اول".

وقال "الدول التي بدأت صيامها في الثاني من سبتمبر/ايلول، سيكون الثلاثاء 30 منه، هو التاسع والعشرين من رمضان، وفي هذا اليوم بمكنها تحري الهلال لأن رؤيته ستكون ممكنة في بعض مناطق العالم الإسلامي في حين أنها ستكون صعبة وباستخدام المرقب فقط من مناطق أخرى".

وأضاف المهندس محمد عودة "المتوقع أن يكون يوم الأربعاء أول أيام عيد الفطر في الدول التي ستتمكن من رؤية الهلال يوم الثلاثاء، في حين سيكون يوم الخميس أول أيام عيد الفطر في الدول التي لن تتمكن من رؤية الهلال يوم الثلاثاء، أما بالنسبة لليبيا والتي تعلن رسميا أنها لا تشترط رؤية الهلال، بل تكتفي بحدوث الإقتران قبل الفجر، فإنها ستبدأ شهر شوال يوم الثلاثاء 30 سبتمبر/ ايلول نتيجة لحدوث الإقتران قبل فجر يوم الثلاثاء.

وبالنسبة لوضع القمر يوم الإثنين 29 سبتمبر/ايلول في مختلف العواصم العربية قال عودة: سيغيب القمر قبل غروب الشمس بـ 12 دقيقة في كل من بغداد ودمشق وبيروت وتونس، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 11 دقيقة في كل من الكويت وعمّان والقدس والجزائر، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 10 دقائق في كل من القاهرة وطرابلس، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 9 دقائق في كل من أبوظبي والمنامة والدوحة والرباط، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 8 دقائق في الرياض، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 4 دقائق في صنعاء، وسيغيب قبل غروب الشمس بـ 3 دقائق في الخرطوم، وسيغيب قبل غروب الشمس بـدقيقتين في جيبوتي، وسيغيب مع غروب الشمس في كل من مقديشو ونواكشوط.
</IMG>رؤية الهلال 30 سبتمبر
وعن إمكانية رؤية الهلال يوم الثلاثاء 30 سبتمبر/ايلول بشكل عام، قال محمد عودة إنها ممكنة باستخدام المرقب من الأجزاء الجنوبية والغربية لقارة آسيا وشمال ووسط أفريقيا وشمال الولايات المتحدة، وممكنة بالعين المجردة من أستراليا وجنوب القارة الأفريقية وأمريكا الوسطى والجنوبية. في حين أن رؤية الهلال يوم الثلاثاء مستحيلة من الأجزاء الشمالية من كل من آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية.

وتحدث محمد عودة رئيس المشروع الاسلامي لرصد الأهلة عن وضع القمر يوم الثلاثاء 30 سبتمبر/ايلول في بعض المدن العربية والإسلامية، فأوضح أن الحسابات الفلكية السطحية للهلال عند غروب الشمس كما يلي: في مدينة أبو ظبي سيغيب القمر بعد 26 دقيقة من غروب الشمس، وسيكون عمره 30 ساعة 35 دقيقة، وفي مدينة مسقط سيغيب القمر بعد 26 دقيقة من غروب الشمس، وسيكون عمره 30 ساعة 04 دقائق.

وفي مدينة عمّان سيغيب القمر بعد 20 دقيقة من غروب الشمس وسيكون عمره 32 ساعة و36 دقيقة، وفي مدينة القاهرة سيغيب القمر بعد 22 دقيقة من غروب الشمس، وسيكون عمره 32 ساعة 57 دقيقة، وفي مدينة الرباط سيغيب القمر بعد 21 دقيقة من غروب الشمس، وسيكون عمره 35 ساعة 52 دقيقة.

ورؤية الهلال يوم الثلاثاء في كل من أبوظبي ومسقط وعمّان والقاهرة والرباط ممكنة باستخدام المرقب فقط، وفي مدينة مكة المكرمة سيغيب القمر بعد 30 دقيقة من غروب الشمس، وسيكون عمره 32 ساعة 09 دقائق، ورؤية الهلال يوم الثلاثاء في مدينة مكة المكرمة ممكنة باستخدام المرقب وقد يرى بالعين المجردة في حالة نقاء الغلاف الجوي التام.

وعن معاني هذه الأرقام في الحسابات الفلكية قال إن أقل مكث لهلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة كان 29 دقيقة وتمت رؤيته يوم 20 سبتمبر/ أيلول 1990م من فلسطين، أما أقل عمر هلال أمكنت رؤيته بالعين المجردة كان 15 ساعة و33 دقيقة وتمت رؤيته يوم 25فبراير/ شباط 1990م من الولايات المتحدة، ولا يكفي أن يزيد عمر و مكث القمر عن هذه القيم لتمكن رؤيته، إذ أن رؤية الهلال متعلقة بعوامل أخرى كبعده الزاوي عن الشمس و بعده عن الأفق لحظة رصده.
. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 12:00 PM   #576
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

رصد الأهلة»: الاربعاء بعد القادم أول أيام عيد الفطر

سعيد الباحص- الدمام

أكدر رئيس المشروع الاسلامي لرصد الأهلة المهندس محمد شوكت انه قد تبين من الحسابات الفلكية ان يوم الاربعاء الاول من اكتوبر القادم سيوافق أول أيام عيد الفطر السعيد في معظم الدول الاسلامية باعتماد رؤية الهلال شرطا لبداية الشهر الهجري. وأكد بأن معظم الدول الاسلامية قد بدأت شهر رمضان يوم الاثنين 1 سبتمبر بينما دول اخرى بدأت شهر رمضان يوم الثلاثاء 2 سبتمبر مثل سلطنة عمان والمغرب والهند وباكستان وايران وانه بالنسبة للدول التي بدأت شهر رمضان يوم الاثنين سيكون يوم الاثنين 29 سبتمبر هو التاسع والعشرون من شهر رمضان وفيه سيتم تحري هلال شهر شوال، وفي هذا اليوم تستحيل رؤية الهلال من جميع مناطق العالم الاسلامي لغروب القمر قبل غروب الشمس وعليه ينبغي ان تكمل هذه الدول شهر رمضان 30 يوما وتبدأ شهر شوال يوم الاربعاء 1 أكتوبر. اما بالنسبة للدول التي بدأت شهر رمضان يوم الثلاثاء سيكون يوم الثلاثاء 30 اكتوبر هو اليوم التاسع والعشرون من شهر رمضان فيها وفي هذا اليوم ستكون رؤية الهلال ممكنة في بعض مناطق العالم الاسلامي في حين انها ستكون صعبة وباستخدام المرقب فقط من مناطق أخرى، وعليه من المتوقع ان يكون يوم الاربعاء أول أيام عيد الفطر المبارك في الدول التي ستتمكن من رؤية الهلال يوم الثلاثاء، في حين سيكون يوم الخميس اول أيام العيد في الدول التي لن تتمكن من رؤية الهلال يوم الثلاثاء.
. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 12:51 PM   #577
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

الخميس 18 رمضان 1429 العدد 13139

جريدة الجزيرة
(عيد الفطر) على ثلاثة أيام في العالم العربي والإسلامي



«الجزيرة» - سلطان المواش

أوضح الباحث الفلكي عبدالعزيز الشمري عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، أن عيد رمضان المبارك لهذا العام 1429هـ /2008م سوف يكون على مدى ثلاثة أيام هي أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس في العالمين العربي والإسلامي وذلك على النحو التالي:

- يوم الثلاثاء 30 سبتمبر 2008م سوف يكون بداية شهر شوال 1429هـ (عيد الفطر) في كل من ليبيا ونيجيريا.

- يوم الأربعاء 1 أكتوبر 2008م سوف يكون بداية شهر شوال 1429هـ (عيد الفطر) في كل من المملكة العربية السعودية ومصر ودول الخليج العربي، وبعض الدول العربية والإسلامية.

- يوم الخميس 2 أكتوبر 2008م سوف يكون بداية شهر شوال 1429هـ (عيد الفطر) في كل من باكستان وعمان والمغرب وإيران.

وأضاف الشمري: أن القمر سوف يغرب بمشيئة الله تعالى في مساء يوم الاثنين (ليلة الثلاثاء) 29 سبتمبر 2008م قبل غروب الشمس في سماء مكة المكرمة بثماني دقائق؛ حيث إن الشمس ستغرب في مكة المكرمة في مساء يوم الاثنين (ليلة الثلاثاء) في تمام الساعة السادسة و12 دقيقة (حسب تقويم أم القرى) ويغرب القمر في مكة المكرمة في مساء يوم الاثنين (ليلة الثلاثاء) في تمام الساعة السادسة و4 دقائق (حسب تقويم أم القرى) وهذا يعني استحالة رؤية الهلال في سماء المملكة العربية السعودية والجزيرة العربية وفي جميع أنحاء العالمين العربي والإسلامي عموما في مساء يوم الاثنين (ليلة الثلاثاء) وذلك لكون القمر يغرب قبل غروب الشمس في مكة المكرمة بثماني دقائق وعليه يكون يوم الثلاثاء هو المتمم لشهر رمضان 30 يوماً ويكون أول أيام شهر شوال (أول أيام عيد الفطر) هو يوم الأربعاء 1 أكتوبر 2008م.





. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 03:08 PM   #578
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بقلم : أ.عبدالله الدرع
متخصص في علوم الجغرافيا

( نجم سهيل )
الموقع : يقع نجم سهيل ملاصقا للأفق الجنوبي ، جنوب كوكبة ( الكلب الكبير ) . بين كوكبة الحمامة في الشمال ، وكوكبة الكوثل في الشمال الشرقي ، وكوكبة الشـراع ، والجؤجؤ في الجنوب الشرقي جنوب خط الاستواء الفلكي .
المميزات : نجم سهيل هو أحد نجوم كوكبة الجؤجؤ ( قاعدة السفينة ) ؛ بل أهم نجم فيها !
وتشكل كوكبة الجؤجؤ مع كوكبات : الشراع ، الكوثل ( مؤخرة السفينة ) ، و الجؤجؤ
( قاعدة السفينة ) ما يعرف بكوكبة السفينة ( أرغو ) . التي حملت القبطان ( جايسون ) ،
ومجموعة من البحارة ، من اليونان ، لينطلقوا جنوبا للبحث عن أصواف مذهبة كما جاء في الحكاية اليونانية .
وسهيل ، نجم ساطع ، لماع ، وحيد ، أجمل ما فيه لمعانه المتوهج ، بعدة ألوان مختلفة ، وبسرعة
خاطفة ، من اللون الأزرق المخضر ، إلى اللون الأحمر ، فالأصفر ... وهكذا.
وأفضل وقت لرؤية نجم سهيل ( ليالي أشهر الشتاء ) .
ونظرا لوقوعه جنوبي السماء - على عكس النجم القطبي الواقع شمال السماء ) ؛ فانه يرى لأهل النصف الشمالي من كوكب الأرض مرتفعا فوق الأفق بمقدار ضئيل جدا ، لا يزيد على بضع درجات أما أهل جنوبي الكرة الأرضية ( أسترالية مثلا ) فإنهم يرون نجم سهيل فوق الرأس تماما في منتصف فصل الصيف - عندهم - أي في شهر كانون الثاني ( يناير ) . أما في فصل الشتاء جنوبي الكرة الأرضية ( فصل الصيف في شماليها ) فان سهيل يكون محجوبا عنهم كليا .

والجدير ذكره أن نجم سهيل يبعد عن الأرض بمقدار 10 سنوات ضوئية ( 60 مليون مليون ميل ) !

ويطلع نجم سهيل ، ويرى بالعين المجردة خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ، حتى قريبا من نهاية شهر نيسان ( أبريل ) .
وليس لطلوع نجم سهيل تأثير مباشر على كوكب الأرض من أحوال في الطقس ، وتغيرات في المناخ ، وتبدلات في مظهر النبات ..
إنما التغيرات هذه ، والتبدلات هي ( من عند الله ) جاءت نتيجة ، وسببا لتزامن نزول الشمس ظاهريا ( في الصباح ) بنجوم كل من : ( الطرفة ، الجبهة ، الزبرة ، والصرفة ) .. مجموعة نجوم برج الأسد .
خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ، لنهاية 15 تشرين أول ( أكتوبر ) .
لذلك فقد عبروا عن أنوائهن بطالع ( سهيل ) ، أو ( الصفري ) .
وعدد أيامه ( 52 يوما )
و قالت العرب لطلوعه :
( إذا طلع سهيل برد الليل ، وخيف السيل ، وامتنع القيل ، ولأم الفصيل الويل ، ورفع الكيل ) .
وأيضا قولهم : ( الصيف أوله طلوع الثريا ، وآخره طلوع سهيل ) .
وقال ابن هرمة في سهيل :
( وبدا سهيل كالشهاب مشبها . راع على شرف العرينة ساير ) .

أهم مظاهر طلوع ( أنواء ) نجم سهيل صباحا :

1 – تلطف الجو مساء ، مع استمرار الحر ، والسموم نهارا .
2 - يتم فيه زيادة طول الليل بأخذه ساعات من النهار :
في أول ظهور نجم سهيل يبلغ طول النهار ( 12 ساعة و50 دقيقة ) ، وطول الليل
( 11 ساعة و 10 دقائق ) . ثم يستمر الليل بأخذ عشرين درجة من النهار (ساعة و 21
دقيقة ) حتى يبلغ طوله في نهاية سهيل ( 12 ساعة و 31 دقيقة ) .
3 - دخول ( نوء الطرفة ) ، ونجم سهيل هو بداية فصل الخريف على مذهب الفلاحين .
4 - يبرد فيه آخر الليل ، ويتحسن الطقس نهارا ، خصوصا في الصباح ، والمساء ، مع استمرار الحر في وسط النهار .
5 - يبلغ طول ظل الزوال في أول سهيل قدمان اثنان .
6 - فيه ابتداء نضج الليمون ، والرمان ، وطيب تناوله .
7 - أول زرع اللفت ، والسلق ، ووجود سائر الفواكه .
8 – فيه يتم غراس النخيل ، وجذاذ النخيل .
9 – تختفي في آخره السحب القادمة من الشرق ، وتتلاشى الرطوبة والسموم ، و يبدأ ظهور
السحب من الغرب .

1 - ( نوء الطرفة )

المــوقع : تقع بين نوء النثرة ، وبرج السرطان غربا ، وبين نوء الجبهة في برج الأسد في
الشمال الشرقي شمال خط الاستواء السماوي ، ويمر بقربها مدار البروج .
وأفضل وقت لرؤيتها مساء أشهر فصل الربيع من شهر آذار ( مارس ) .
وقت دخولها :
تنزلها الشمس ظاهريا يوم 24 آب ( أغسطس ) ، لنهاية يوم 5 أيلول ( سبتمبر ) ،
لمدة 13 يوما . وهي آخرة أنواء فصل الصيف .

المميزات : هي طرف الأسد ، وهما نجمان بين يدي الجبهة ، من القدر الرابع . يقعان ضمن
مجموعة نجوم برج الأسد .
وقد تصور الأقدمون نجوم هذا البرج على هيئة الأسد المتميز برأسه المرفوعة ، وقدمه
الممتدة إلى الأمام ، وذيله المدبب . وعند مختلف الأمم السابقة من كلدانيين ، وهنود ،
وفراعنة ، عرفت باسم ( الأسد ) .
وشبهها قدماء المصريين بأبي الهول . وقد أولع الفرس بتقديس الأسد ، وتصوروه يحمل
الشمس على ظهره
وفي خرافات اليونانيين أن هذا الأسد ، هو الذي قتله هرقل في الألعاب الأولمبية .
ويعتبر اسم هذا البرج ، وبرج العقرب ، أقرب الأسماء إلى أشكالها من بقية أسماء وأشكال
البروج .

ويتكون هذا البرج من النجوم التالية :

نجمي الطرفة ( طرف الأسد ) ، نجوم نوء الجبهة
( جبهة الأسد ) ، نجمي نوء الزبرة ( مغرز عنق الأسد ) ،نجم الصرفة ( ذنب الأسد ) ،
أو قنب الأسد . وأشهر هذه النجوم هو نجم قلب الأسد ( المليك ) .
وهو يبعد عن الأرض بمقدار ( 56 سنة ضوئية ) _ السنة الضوئية تساوي 6 مليون
مليون ميل _ ويبلغ قدره الإشعاعي ( 1.3 ) .
وهو ذو لونين ( أبيض و أزرق ) . ويمر به مدار البروج .

ويبلغ طول النهار في أول نوء الطرفة ( 12 ساعة و 50 دقيقة ) ، وطول الليل
( 11 ساعة و 10 دقائق ) .
ويستمر الليل بأخذ خمس درجات من النهار ( 19 دقيقة ) حتى يبلغ طوله في نهاية الطرفة
( 11 ساعة و 29 دقيقة ) .
ودخول نوء الطرفة بداية فصل الخريف على مذهب الفلاحين . وفيها يبرد آخر الليل .
ويرى نجم سهيل بالبصر .
وفيها تنشر أقمشة الصوف ، والجوخ ، لئلا يدخلها السوس .
ويبلغ طول ظل الزوال فيها قدمان اثنتان .
فيها ابتداء نضج الليمون ، وطيب تناوله ، وأول زرع اللفت ، والسلق . وأوان غرس النخل ،
ووجود سائر الفواكه .
على أن أشهر شيء فيها هو نضوج التمر ، وكثرة خرافه ، ونزوله إلى الأسواق ..
لذلك قالت العرب في طلوعها :
( إذا طلعت الطرفة بكرت الخرفة ، وهانت للضيف الكلفة ) .
يريدون أن خرفة التمر تبكر في ذلك الوقت .

وطلوع نجم سهيل مساء يتزامن مع نزول الشمس ظاهريا بنجوم : ( الطرفة ، الجبهة ،
الزبرة ، والصرفة ) خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ، لنهاية 15 تشرين أول ( أكتوبر ).
لذلك فقد عبروا عن أنوائها بطالع سهيل .

يستمر فيها الحر ، والسموم نهارا ، ويتلطف فيها الجو وخاصة بعد غروب الشمس .
وتهاجر في نوء الطرفة طيور الدخل ، والصفار ( واحدته صفارة ) .

2- طالع الجبهة

المــوقع :
تقع بين نوء الطرفة في الجنوب الغربي ، وبين نوء الزبرة في الجنوب الشرقي ، والجميع في برج الأسد .
شمال خط الاستواء السماوي . وأفضل وقت لرؤيتها مساء أشهر فصل الربيع من شهر آذار ( مارس ) .

وقت دخولها : تنزلها الشمس ظاهريا من يوم 6 أيلول ( سبتمبر ) ، لنهاية يوم 19 أيلول ( سبتمبر ) . ويوافق هذا العام 1428 هـ المدة ( من 24 شعبان لنهاية 7 رمضان ) . وعدد أيامها ( 14 يوما ) .
وهي ثانية طوالع نوء سهيل ، و أولى طوالع فصل الخريف .

الممـيزات : هي جبهة الأسد ، وهي أربعة نجوم خلف الطرف ، معترضة من الشمال إلى الجنوب . من القدرين الثالث ، والرابع ، ضمن برج الأسد ، أشهرهن نجم قلب الأسد ( المليك ) ، وهو من نجوم القدر الأول ، يشع بلون ( أبيض مزرق ) . يبعد عن كوكب الأرض مسافة ( 56 سنة ضوئية ) . ويمر به مدار البروج .

- وقد تصور الأقدمون نجوم هذا البرج على هيئة الأسد المتميز برأسه المرفوعة ، وقدمه الممتدة الى الأمام ، وذيله المدبب .
- وعند الكلدانيين ، والهنود ، والفراعنة ، عرفت باسم الأسد .
- وشبهها قدماء المصريين بأبي الهول . وقد أولع الفرس بتقديس الأسد ،
وتصوروه يحمل الشمس على ظهره .
- وفي أساطير اليونانيين أن هذا الأسد ، هو الذي قتله هرقل في الألعاب الأولمبية .

- ويعتبر اسم هذا البرج ، وبرج العقرب ، أقرب الأسماء إلى أشكالها من بقية
أسماء وأشكال النجوم .
- ويتكون هذا البرج من النجوم التالية : نجمي الطرفة ( طرف الأسد ) ،
نجوم نوء الجبهة ( جبهة الأسد ) ، نجمي نوء الزبرة ( زبرة الأسد ) ، نجم
الصرفة ( ذنب الأسد ) ، أو قنب الأسد .

- وأشهر هذه النجوم ، نجم قلب الأسد ( المليك ) ، أحد نجوم طالع الجبهة .

- يبلغ طول النهار في أول نوء الجبهة 12 ساعة و 31 دقيقة ، وطول الليل 11 ساعة و 29 دقيقة .
ويستمر الليل بأخذ خمس درجات من النهار ( 21 دقيقة ) ، حتى يبلغ طوله في نهاية الجبهة ( 11 ساعة و 50 دقيقة ) .
- يبرد فيها الليل ، ويتلطف الطقس في النهار ، خصوصا في أول الصباح ، وآخر النهار ، مع ارتفاع الحرارة في وسط النهار .. ويتراوح معدل درجات الحرارة فيها ( صغرى 26 ) ، ( كبرى 41 ) .
- نوؤها محمود ، اذا نزل فيها مطر . ويقال : ( ما امتلأ واد من نوء الجبهة ماء ، إلا امتلأ عشبا ) .
- فيها :
- ارتفاع كوكب عطارد .
- ورؤية نجم سهيل بالبصر .
- وابتداء الصرام .
- ونضج الليمون .
- وينهى فيها عن النوم بالليل تحت أديم السماء .
- وفبها هجرة طيور ( القمري ) .
- يزرع فيها :
البقدونس ، والخيار ، والذرة البيضاء ، والبطاطة الحلوة ، والفجل ، والكوسة ،
والبرسيم ، والطماطم ، والفلفل ، والملفوف ، والبصل ، والقرنبيط ، والشمندر
، واللفت ، والكراث ، والجرجير ، والسلق ، واللخنة ، والقرعيات ،والذرة ،
والبطاطس ، والخس ، والجزر ، والفاصولية ، والبصل الأخضر ، ونباتات
الزينة ، واستمرار غرس فسائل النخيل ، وشتل الأشجار ، وزراعة الخضروات .

- وطلوع نجم سهيل مساء يتزامن مع نزول الشمس ظاهريا بنجوم كل من :
( الطرفة ، الجبهة ، الزبرة ، الصرفة ) . خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ،
لنهاية 15 تشرين أول ( أكتوبر ) . لذلك فقد عبروا عن أنوائهن بطالع ( سهيل )
أو ( الصفري ) .

- وقالت العرب لطلوعه :
( إذا طلع سهيل برد الليل ، وخيف السيل ، وامتنع القيل ، ولأم الفصيل الويل ، ورفع الكيل ) .
- وأيضا قولهم : ( الصيف أوله طلوع الثريا ، وآخره طلوع سهيل ) .






( 3 ) طالع الزبرة

المــوقع : تقع بين نوء الجبهة ، في الشمال الغربي ، وبين نوء الصرفة في الجنوب الشرقي والجميع من برج الأسد .
شمال خط الاستواء السماوي ، ويمر بقربها مدار البروج .
وأفضل وقت لرؤيتها مساء أشهر فصل الربيع من شهر آذار ( مارس ) .
وقت دخولها :
تنزلها الشمس ظاهريا من يوم 20 أيلول ( سبتمبر ) ، لنهاية يوم 2 تشرين أول
( أكتوبر ) ، لمدة 13 يوما .
وهو ما يوافق لهذا العام 1428 هـ ( 8 رمضان – 20 رمضان ) .
وهي ثانية أنواء فصل الخريف .

الممـيزات : زبرة الأسد : هي الشعر الذي يزبئر عند الغضب فيقف .
وهما نجمان نيران ، من القدرين الثاني ، والثالث . بينهما قدر سوط ، يسميان ( الخراتان ) في برج الأسد .
وقد تصور الأقدمون نجوم هذا البرج على هيئة الأسد المتميز برأسه المرفوعة ، وقدمه الممتدة إلى الأمام ، وذيله المدبب .
وعند الكلدانيين ، والهنود ، والفراعنة ، عرفت باسم ( الأسد ) .
وشبهها قدماء المصريين بأبي الهول . وقد أولع الفرس بتقديس الأسد ، وتصوروه يحمل الشمس على ظهره .
وفي خرافات اليونانيين أن هذا الأسد ، هو الذي قتله هرقل في الألعاب الأولمبية .
ويعتبر اسم هذا البرج ، وبرج العقرب ، أقرب الأسماء إلى أشكالها من بقية أسماء ، وأشكال النجوم .
ويتكون هذا البرج من النجوم التالية : نجمي الطرفة ( طرف الأسد ) ، نجوم نوء الجبهة ( جبهة الأسد ) ،
نجمي نوء الزبرة ( مغرز عنق الأسد ) ، نجم الصرفة ( ذنب الأسد ) ، أو قنب الأسد .
وأشهر هذه النجوم هو نجم قلب الأسد ( المليك ) . وهو يبعد عن الأرض بمقدار ( 56 سنة ضوئية ) .
_ السنة الضوئية تساوي 6 مليون مليون ميل _ ويبلغ قدره الإشعاعي ( 1.3 ) .
وهو ذو لونين ( أبيض و أزرق ) . ويمر به مدار البروج .

* ويبلغ طول النهار في أول نوء الزبرة ( 12 ساعة و10 دقائق ) ، وطول الليل ( 11 ساعة و50 دقيقة ) .
وفي اليوم التاسع من نوء الزبرة 28 أيلول ( سبتمبر ) يتساوى فيها طول الليل مع النهار ولكل منهما 12 ساعة .
ثم يبدأ الليل بأخذ ثلاث درجات من النهار ( 11 دقيقة ) ، حتى يبلغ طوله في نهاية الزبرة ( 12 ساعة و 11 دقيقة ) .

خصائصها : - تزداد فيها برودة الليل ، وينصح أثناءها بعدم النوم تحت أديم السماء .
- يتلطف الجو في أول النهار ، مع سموم ، وحر في وسطه .
- وتكون فيها الرياح ساكنة .
- غزير فيها المطر اذا شاء الله أن يهطل .
- ويبلغ فيها متوسط درجة الحرارة الصغرى : ( 24 درجة مئوية ) ، والدرجة الكبرى ( 40 درجة مئوية ) .
- وفيها أوان دخول الناس البيوت .
- ويكثر فيها جذاذ النخل ، وينتهي فيها صرامه .
- ويحلو فيها الرمان ، ويطيب أكله .
- تهاجر فيها طيور القمري .
- وينصح فيها بكثرة سقي المزروعات ، وعلى وجه الخصوص النخيل ، استعدادا للثمرة المقبلة .

* يزرع فيها : البقدونس ، والخيار ، والذرة الشامية ، والبطاطا الحلوة ، والفجل ، والكوسة ، والبصل ، والبرسيم ، والطماطم ،
والملفوف ، والقرنبيط ، والشمندر ، واللفت ، والكراث ، والجرجير ، والسلق ، واللخنة ، والقرعيات ، والذرة ،
والبطاطس ، والخس ، والجزر ، والفاصوليا ، والبصل الأخضر ، والفلفل ، ونباتات الزينة :
مثل الورود . والأشجار الخشبية : كالكافور ، والكين ، وفسائل النخيل .
ويزرع فيها ما يزرع في طالع الجبهة .

* وطلوع نجم سهيل مساء يتزامن مع مرور الأرض بنجوم كل من : ( الطرفة ، الجبهة ، الزبرة ، الصرفة ) .
خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ، لنهاية 15 تشرين أول ( أكتوبر ) . لمدة ( 52 يوما ) .
لذلك فقد عبروا عن أنوائها بطالع سهيل .
وقالوا لطلوعه : ( إذا طلع سهيل برد الليل ، وخيف السيل ، وامتنع القيل ، ولأم الفصيل الويل ، ورفع الكيل ) .
وأيضا قولهم : ( الصيف أوله طلوع الإكليل ، وآخره طلوع سهيل ) .

( 4 ) منزلة الصرفة

* الموقع : تقع بين ( نوء الزبرة ) في برج الأسد ، في الشمال الغربي ، وبين
( نوء العواء ) وبرج العذراء في الجنوب الشرقي ، شمال خط الاستواء السماوي ، ويمر بقربها مدار البروج .

وأفضل وقت لرؤيتها مساء أشهر فصل الربيع ، بداية من شهر آذار ( مارس ) .

• وقت دخولها : تنزلها الشمس ظاهريا بداية من يوم 3 تشرين أول ( أكتوبر ) ، لنهاية يوم 15 تشرين أول ( أكتوبر ) .
وتوافق تلك الفترة في الأشهر القمرية لهذه السنة ( 1428 هـ ) المدة من ( يوم 21 رمضان لنهاية يوم 3 شوال ) ..
لمدة ( 13 يوما ) . وهي ثالثة طوالع فصل الخريف .

• المميزات الفلكية : هي نجم مؤخر الذنب ، أو ( قنب الأسد ) مضيء ، من القدر الثاني ، عنده نجوم صغار ، طمس في طرف ذيل برج الأسد .

وقد تصور الأقدمون نجوم هذا البرج على هيئة الأسد المتميز برأسه المرفوعة ، وقدمه الممتدة إلى الأمام ، وذيله المدبب .
وعند السابقين من كلدانيين ، وهنود ، وفراعنة ، عرفت باسم الأسد .
وشبهها قدماء المصريين بأبي الهول . وقد أولع الفرس بتقديس الأسد ، وتصوروه يحمل الشمس على ظهره .
وفي خرافات اليونانيين أن هذا الأسد ، هو الذي قتله هرقل في الألعاب الأولمبية .

ويعتبر اسم هذا البرج ، وبرج العقرب ، أقرب الأسماء إلى أشكالها من بقية أسماء وأشكال النجوم .

ويتكون هذا البرج من النجوم التالية : نجمي الطرفة ( طرف الأسد ) ، نجوم نوء الجبهة ( جبهة الأسد ) ، نجمي نوء الزبرة ( مغرز عنق الأسد ) ، نجم الصرفة ( ذنب الأسد ) ، أو قنب الأسد .

وأشهر هذه النجوم ، نجم قلب الأسد ( المليك ) ، وهو يبعد عن الأرض بمقدار ( 56 سنة ضوئية ) .
والسنة الضوئية تساوي 6 مليون مليون ميل .
ويبلغ قدره الإشعاعي ( 1.3 ) . وهو ذو لونين ( أبيض و أزرق ) . ويمر به مدار البروج .

• الظواهر الطبيعية : - آخر طوالع نوء ( سهيل ) ، وسميت الصرفة لانصراف الحر عند طلوعها صباحا .
- يبلغ طول النهار في أول طالع الصرفة ( 11 ساعة و 49 دقيقة ) .
- ويبلغ طول الليل في أولها ( 12ساعة و 11 دقيقة ) .
ثم يبدأ الليل بأخذ خمس درجات من النهار ( 20 دقيقة ) ، حتى يبلغ طوله في نهاية الصرفة ( 12 ساعة و 31 دقيقة )
- يعتدل فيها الجو نهارا ، وتزداد برودته في الليل .
- يبلغ فيها متوسط درجات الحرارة الصغرى ( 21 درجة ) . ومتوسط درجات الحرارة الكبرى ( 38 درجة ) .
- تختفي فيها السحب القادمة من جهة الشرق .
- تتلاشى فيها الرطوبة ، والسموم .
- يبدأ في منتصفها ظهور السحب من جهة الغرب .
- غالبا ما يكون في نوئها مطر ، وريح .
- تبرد فيها درجة حرارة الماء صباحا .
- يبدأ في نهايتها دخول أيام مطر نوء ( الوسمى ) المنبت للكمأ ، وعددها ( اثنان وخمسون يوما ) .
- تتم فيها هجرة طيور الماء ( البط ، والكراكي ( الغرانيق ) .
- تهاجر فيها طيور الحبارى ، والسمقان .

* المظاهر البشرية : - يقل فيها استخدام مكيفات الهواء الباردة ليلا ونهارا .
- فيها أواخر صيد طيور القمري ( القميري ) .
- فيها نهاية موسم الغوص الكبير .
- تحرث فيها الأرض للزراعة .
- يحصد فيها الأرز .
- يكثر فيها جذاذ النخل .
- ينصح فيها المزارعون بكثرة سقي المزروعات .

- يزرع فيها : - القمح ، الذرة البيضاء ، الشعير ، والحبة السوداء .
- البقدونس ، الكرفس ، الكزبرة ، اليانسون ، الخس ، السبانخ ، الكراث ، الجرجير ، النعناع ، الهندباء ، الخبيز ، واللخنة .
- البصل ، الفلفل ، والثوم .
- البطاطس ، البطاطا الحلوة ، الفجل ، الشمندر ، السلق ، الجزر ، واللفت .
- البازلاء ، الفاصوليا ، والفول .
- الليمون ، والفراولة .
- البرسيم .
- يستمر فيها غرس فسائل النخيل .
- تزرع فيها الخضار الشتوية .
- يكثر فيها الرمان ، ويطيب أكله .

• تقول العرب في طلوعها : ( إذا طلعت الصرفة ؛ احتال كل ذي حرفة ، وجفر كل ذي نطفة ، وامتيز عن الماء زلفة ) .
ومعنى قولهم ( احتال كل ذي حرفة ) : يريدون أن الشتاء قد أقبل ، وكل ذي حرفة يضطرب ، ويحتال للشتاء ، بما يصلحه به .
و ( جفر كل ذي نطفة ) : أي أن الحوامل من النوق ، قد ظهر حملها ، وعظمت بطونها ؛ فليس يدنو منها الفحل .
و ( امتيز عن الماء زلفة ) : يريدون أنهم يخرجون متبدين ( إلى البادية ) ، ويفارقون المياه التي كانوا عليها لطلب الكلأ ،
والانتجاع .

- وطلوع نجم سهيل مساء يتزامن مع نزول الشمس ظاهريا بنجوم كل من :

( الطرفة ، الجبهة ، الزبرة ، الصرفة ) . خلال الفترة من 24 آب ( أغسطس ) ،
لنهاية 15 تشرين أول ( أكتوبر ) . لذلك فقد عبروا عن أنوائهن بطالع ( سهيل )
أو ( الصفري ) .

- وقالت العرب لطلوعه : ( إذا طلع سهيل برد الليل ، وخيف السيل ، وامتنع القيل ، ولأم الفصيل الويل ، ورفع الكيل ) .
- وأيضا قولهم : ( الصيف أوله طلوع الثريا ، وآخره طلوع سهيل ) .


منتدى عنيزة
. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 03:36 PM   #579
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي


الإكليل
ويعرف بالمربعانية ( 1 )
أيامه 13 ، بدايته 7 / 12 الموافق 16 القوس ( القوس ( الرامي ) من بروج فصل الخريف )، ثلاثة كواكب زهر مصطفة
أول المربعانية ويشتد فيه البرد، وتسقط أوراق الشجر وتكثر الأمطار والغيوم بإذن الله تعالى وتهيج الفحول، يقطع فيه سعف النخيل وفواصل الأشجار، تزرع فيه الحلبة ويزرع فيه القمح والشعير، يقلل فيه من سقي المزروعات عدا القمح والشعير، ينبت فيه الفقع ، إضافة دفعة من السماد للخس المزروع بالحقل في شهر أكتوبر بالسماد الكيماوي الأزوتي
وفيه تبدأ هجرة طيور القطا والكدري والجوني.



القلب
ويعرف بالمربعانية ( 2 )
أيامه 13 ، بدايته 20 / 12 الموافق 29 القوس ( القوس (الرامي) من بروج فصل الخريف )،
كوكب أحمر بين كوكبين
فيه أطول ليلة وأقصر نهار في السنة، يبدأ النهار يأخذ في الزيادة من الليل، يشتد البرد وتشتد الرياح ويظهر الضباب وتكثر الغيوم، يبدأ غرس العنب والأشجار والبدء في تقليم العنب وعمل العقل وكذلك تقليم الأشجار متساقطة الأوراق كما يجب الانتهاء من نثر السماد العضوي، يمكن زراعة البرسيم وبعض الخضروات كالبطاطس والعدس والفول والحلبة .
وفيه تبدأ هجرة طيور الوز الشتوي.


الشولة
ويعرف بالمربعانية ( 3 )
أيامه 13 ، بدايته 2 / 1 الموافق 12 الجدي ( الجدي من بروج فصل الشتاء ) ،
مجموعة من كواكب تشبه ذنب العقرب وبها كوكبان نيران
أخر المربعانية، يستمر نقص الليل ويزداد النهار، تستمر البرودة والصقيع والضباب ولذا يستمر في تغطية الشجيرات والخضروات وتسقط به أوراق الشجر، يهيض فيه البلغم، آخر موعد لزراعة القمح والشعير في شمال المملكة، يزرع فيه المشمش والخوخ والحبة السوداء والبطيخ والباذنجان، كما تزرع بذور الخس .
فيه تبدأ هجرة طيور القطا المعاعي ( النغاق).



النعائم
ويعرف بالشبط ( 1 )
أيامه 13 ، بدايته 15 / 1 الموافق 25 الجدي ( الجدي من بروج فصل الشتاء ، ثمانية كواكب)
بردها قارس وشديد ويتميز بالصقيع، لايزرع فيه شيء لشدة برودته، يستحسن تسميد النباتات المستديمة وتقليم اليابس منها، تبدأ النخيل البواكير في الطلع، يزرع البطاطس ويشتل الطماطم والباذنجان والفلفل والفاصوليا واللوبيا مع حمايتها من البرد .



البلدة
ويعرف بالشبط ( 2 )
أيامه 13 ، بدايته 28 / 1 الموافق 8 الدلو ( الدلو من بروج فصل الشتاء )،
ستة كواكب مستديرة خفية
وفيها يشتد البرد ويجمد الماء وأولها محرق وأخرها مورق تستمر زيادة النهار ونقصان الليل، أفضل وقت لزراعة البرسيم، يزرع فيه البطيخ والقطن والطماط والفلفل والباذنجان والخس و البامية والقرعيات والكراث خصوصا في آخره ، وينقل في أخره أفراخ النخيل ، الثلاثة الأيام الأخيرة منه جزء من بذرة ( الست ) الصالحة لزراعة جميع الأشجار ، وتتزاوج فيه العصافير ويزرع فيه شتلات الموالح والعنب والأشجار متساقطة الأوراق .



سعد الذابح
ويعرف بالعقرب الأولى
أيامه 13 ، بدايته 10 / 2 الموافق 21 الدلو ( الدلو من بروج فصل الشتاء)
كوكبان غير نيران
يبدأ فيه جريان الماء في فروع الشجر ويورق ويكثر العشب والفقع الثلاثة الأيام الأولى منه جزء من بذرة الست الصالحة لزراعة جميع أنواع الأشجار والخضروات وخصوصاً البطيخ والقرعيات والباذنجان، يقطع فيه جذوع النخيل، يورق الخوخ والرمان والمشمش واللوز .



سعد بلع
ويعرف بالعقرب الثانية
أيامه 13 ، بدايته 23 / 2 الموافق 4 الحوت ( الحوت من بروج فصل الشتاء(
كوكبان أحدهما نير
آخر أنواء الشتاء، برده شديد ويضر المزروعات، تشتد فيه الرياح، تكثر فيه الأمطار في أغلب الأقطار . وفي آخره ربما يكون البرد قارساً وقد يحصل منه أضرار .


. .
  رد مع اقتباس
قديم 20-Sep-2008, 03:39 PM   #580
الطليعة

عضو مجلس إدارة

افتراضي

: (( ..... وعلامات وبالنجم هم يهتدون )) الآية سورة النحل
وقال تعالى : (( والسماء ذات البروج )) سورة البروج

معلومات عامة

السنة تتكون من أربعة فصول والفصل سبعة أنجم ، كل نجم يتكون من 13 يوم عدا الجبهة الذي يتكون من 14 يوم ، وعندما تكون السنة كبيسة يكون سعد السعود 14 يوماً ، ومجموع الأنجم على مدار السنة 28 نجم

يتساوى الليل والنهار في 21/22 مارس حيث بداية فصل الربيع فلكياً *

يتساوى الليل والنهار في 21/22 سبتمبر حيث بداية فصل الخريف فلكياً *

أطول نهار في السنة في 21/22 يونية حيث بداية فصل الصيف فلكياً *

أقصر نهار في السنة في 21/22 ديسمبر حيث بداية فصل الشتاء فلكياً *

و تنقسم النجوم إلى

نجوم شامية : وهي 14 نجماً وتبدأ من نجم الشرطين في فصل الربيع حتى نجم السماك في فصل الخريف

نجوم يمانية : وعددها 14 نجماً تبدأ من نجم الغفر في فصل الخريف حتى نجم الرشاء في فصل الربيع

ولا يجتمع نجم يماني ونجم شامي في وقت واحد

فصل الصيف

عدد أيامه 91 يوم

يتكون فصل الصيف من
الثريا : آخر نجم منها ، 13 يوم ، تبدأ من 17 الجوزاء حتى 29 الجوزاء الموافق 7 يونيو حتى 19 يونيو

التويبع : نجم واحد ، 13 يوم ، يبدأ 30 الجوزاء حتى 11 السرطان الموافق 20 يونيو حتى 2 يوليو

الجوزاء : نجمان ، 26 يوم ، تبدأ من 12 السرطان حتى 6 الأسد الموافق 3 يوليو حتى 15 يوليو

المرزم : نجم واحد 13 يوم ، يبدأ من 7 الأسد حتى 19 الأسد الموافق 29 يوليو حتى 10 أغسطس

الكليبين : نجم واحد 13 يوم ، يبدأ من 20 الأسد حتى 1 السنبلة الموافق 11 أغسطس حتى 23 أغسطس

سهيل : 4 نجوم 53 يوم يكون النجم الأول في الصيف 13 يوم والباقي في فص الخريف ، يبدأ النجم الأول منه 2 السنبلة حتى 14 السنبلة الموافق 24 أغسطس حتى 5 سبتمبر
مع ملاحظة أن نجم سهيل يظهر في الكويت 5 سبتمبر ويظهر في نجد واليمن 24 أغسطس

بروج الصيف

السنبلة الأسد السرطان

نجوم الصيف

الثريا

الثريا : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 7/6 ، أول أنواء الصيف ، يشتد الحر ، تكثر العواصف ، تقل الأمطار ويجف العشب ، تختفي الحشرات الربيعية ، يتكون طلع النخيل ، إشتهر أوانه بسرعة برء الجروح

الدبران

الدبران : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 20/6 ، فيه أطول نهار وأقصر ليل ، يبدأ الليل في الزيادة ، ينعدم ظل الزوال ، تشتد فيه حرارة الجو ، يزداد تلون طلع النخيل ويتوفر التين ، تزرع الذرة الشامية والملوخية والقثاء والكوسة والبقدونس و الجرجير

الهقعة

الهقعة : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 3/7 ، ينقص النهار ويزيد الليل ، تكثر العواصف الترابية والسموم ، تشتد حرارة الجو ، يطيب بعده الغوص لاستخراج اللؤلؤ ، يبدأ نضوج بواكير النخيل ، تزرع فيه بعض الخضار كالقرع والكوسة والخيار

الهنعة

الهنعة : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 16/7 يبلغ الحر أشده (جمرة القيظ) ، تزداد السموم وتكون الرياح ساكنة ، لا يزرع فيه إلا الذرة والملوخية ، بإنتهائه يبدأ باطن الأرض بالبرودة ، يتوفر الرطب

الذراع

الذراع : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 29/7 ، تستمر شدة حرارة الجو ، تحدث أحياناً عواصف ترابية ، أول استخراج اللؤلؤ ، يكثر فيه الرطب والفواكه الصيفية

النثرة

النثرة : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 11/8 يعتدل الجو قليلاً في الليل ، يزداد هبوب الرياح ، يبدأ فيه غرس فسائل النخيل ، تبدأ الزراعة الخريفية المبكرة كالطماطم والباذنجان والبصل والسمسم والذرة الشامية

الطرفة

الطرفة : عدد أيامه 13 يوم ، بدايته 24 /8 ، أول سهيل وآخر أنواء الصيف ، يعتدل الجو ولكن لا يزال حار في النهار ، مناسب لغرس فسائل النخيل والأشجار ، تزرع فيه الخضار مثل نوء النثرة ، تتواجد فيه بعض الطيور المهاجرة

منقول




. .
  رد مع اقتباس
رد
مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قسم الفلك بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة الطليعة منتدى الفلك 2 27-Jun-2010 12:48 AM


الساعة الآن: 10:25 AM


Powered by vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2014
الآراء المطروحة في هذا المنتدى تخص أصحابها ولا تعبّر عن رأي إدارة الطليعة

| منتديات قطرات | منتديات الضويلة | منتديات موقق | منتديات أساطيرحائل |