اللون الاحمر اللون الأزرق اللون الأسود اللون الأخضر اللون الوردي اللون البحري اللون الرمادي

عذراً تم إيقاف التسجيل حتى إشعار أخر


العودة   منتديات الطليعة > الـقـسم الـعــام > المنتدى الاسلامي > قسم منبر الطليعة
قسم منبر الطليعة يهتم بخطب الجمعة

الإهداءات
سمو الروح : اللهم صل وسلم وبارك على محمد وأهله وصحبه أجمعين    


رد
قديم 15-Jun-2012, 12:04 AM   #1
الشيخ عبيد بن عساف الطوياوي
مشرف منتدى الزواج الشرعي
افتراضي اللباس في الأعراس 25/7/1433هـ



F

اللباس في الأعراس
الحمد لله اللطيف الخبير ، القوي القدير ، السميع البصير ، الغني عن الوزير والظهير ، الذي له : } مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا فِيهِنَّ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ { .
أحمده حمدا يليق بكريم وجهه ، وعظيم سلطانه ، له الحمد في الأولى ، } وَلَهُ الْحَمْدُ فِي الْآَخِرَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ { . وأشهد أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، } لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ { .
وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، وصفيه وخليله ، وخيرته من خلقه ، الهادي البشير ، والسراج المنير ، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ، وسلم تسليما كثيرا .
أما بعد ، عباد الله :
تقوى الله U وصية الله لنا ولمن كان قبلنا ، فهو القائل سبحانه :} وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنِ اتَّقُوا اللَّهَ { فلنتق الله ـ أحبتي في الله ـ جعلني الله وإياكم من عباده المتقين .
أيها الأخوة المؤمنون :
في هذه الأيام ، تكثر مناسبات الزواج ، فلا يكاد يمر يوم من الأيام ، أو تمضي ليلة من الليالي ، إلا ويكون هناك عدد من مناسبات الزواج ، وهذا أمر جيد ، بل قضية يأمر بها الدين ، وظاهرة إيجابية للمجتمع المسلم ، وسبب من أهم الأسباب المؤدية إلى عفة شباب المسلمين ، يقول ـ تبارك وتعالى ـ } فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ { فانكحوا : أي تزوجوا ، ويقول U : } وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ { وأنكحوا : أي زوجوا . فالله U يأمر بالزواج .
وفي الحديث الصحيح عن عَبْد اللَّهِ بن مسعود t قال : كُنَّا مَعَ النَّبِي r شَبَاباً لاَ نَجِدُ شَيْئاً ، فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهُ r : ))‏ يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنِ اسْتَطَاعَ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ ،‏ فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ ،‏ وَ أَحْصَنُ لِلْفَرْجِ ،‏ وَ مَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ ،‏ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ ((‏ .
فالزواج ـ أيها الأخوة ـ في المجتمع ظاهرة حسنة ، ولكن الأمر السيئ ، ما يصاحبها من أفعال مخالفة لتعاليم الكتاب والسنة ، يقع بها ، وتصدر من بعض الناس ، من مغالاة في المهور ، وإسراف وتبذير ، ومفاخرة ومباهاة ـ وبعض عادات جاهلية ، وتقاليد اجتماعية ، فرضتها عقول فاسدة ، وأوجدتها أفكار منحرفة عن الصراط المستقيم ، وبعيدة كل البعد عن تعاليم ديننا القويم .
أيها الأخوة :
من تلك المخالفات ، التي لا يرضاها الدين ، وتغضب رب العالمين ، ويجب علينا جميعا ، العمل على القضاء عليها ، والتحذير منها ، وضع النساء في الأعراس ، وما يكون عليه أغلبهن ، وخاصة ما يتعلق باللباس والزينة ، حيث صارت مناسبات الزواج ، صالات استعراض للأجساد العارية ، والملابس الفاضحة ، والأشكال الدخيلة على مجتمعات المسلمين ، وقد يستنكر بعضنا مثل هذا الحديث ، بل منا من قد يكذبه ، ولا يلام من جاء في نفسه شيء من هذا ، لأن أكثرنا لا يدري ، ما تلبس زوجته وبناته ، لأنهن أمامه ومعه في سيارته ، كالغربان سوادا ، ولكن تعال انظر إليهن في حفل الزواج ، كما جاء في الحديث الذي في صحيح مسلم : (( كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة )) فهن كاسيات ، فقد تلبس إحداهن لباسا قد كلف مئات الريالات ، ولكنها عارية ، لأنه لا يستر كامل جسمها ، ولا يغطي كل جسدها ، فظهرها مكشوف ، وصدرها مكشوف ، وغير ذلك من المكشوفات الكثيرة المثيرة ، فهي كاسية في نظرها ، لأنها أنفقت مئات الريالات ، على اختياره وخياطته ، ولكنها في الحقيقة عارية ، لأنها أبدت ما لا يحل لها إبداؤه ، حتى وإن كان عند مثلها من النساء !
أيها الأخوة :
إن ما تلبسه غالبية النساء ، لاسيما في مناسبات الأعراس ، لمخالف لتعاليم الكتاب والسنة ، ولذلك صدرت فتوى من اللجنة الدائمة للإفتاء ، بهذا الخصوص ، جاء فيها : أن المرأة لا يجوز لها أبدا أن تكشف ، ولا يرى منها إلا ، ما تكشفه غالبا في بيتها ، وحال مهنتها ، وما يشق عليها التحرز منه ، كانكشاف الرأس واليدين والعنق والقدمين ، وأما التوسع في التكشف فعلاوة على أنه لم يدل على جوازه دليل من كتاب أو سنة ، هو أيضا طريق لفتنة المرأة والافتتان بها من بنات جنسها ... إلى آخر ما جاء في فتوى علمائنا حفظهم الله .
فالمرأة ـ أيها الأخوة ـ في زواج أو في غيره ، حتى في بيتها بين أبنائها ، وحتى عند أخوتها ، بل حتى عند أمها وأبيها ، لا يجوز أن تخرج شيئا من جسدها ، غير ما ذكر ، رأسها ويديها وعنقها وقدميها ، أما غير ذلك فليس لأحد حق في رؤيته ، غير زوجها ، هذا هو مضمون فتوى اللجنة ، واستدلوا بقوله تعالى : } وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ { فالزينة ـ أيها الأخوة ـ التي يجوز إبداؤها للمذكورين في الآية ، تكون في العنق والكف وخلخال في القدم ، لا تكون في كشف الظهر ولا الصدر ولا البطن ، ولذلك ذكر ابن كثير ـ رحمه الله ـ سبب نزول هذه الآية : أن أسماء بنت مُرْشدَة ، كانت في محل لها في بني حارثة ، فجعل النساء يدخلن عليها غير مُتَأزّرات ، فيبدو ما في أرجلهن من الخلاخل ، وتبدو صدورهن وذوائبهن ، فقالت أسماء : ما أقبح هذا . فأنزل الله U هذه الآية . فلنتق الله ـ عباد الله ـ وليتقين الله النساء بلباسهن ، وليتذكرن قول النبي r في حديث الكاسيات العاريات حيث قال في آخره : (( لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها )) . أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم من كل ذنب فإنه هو الغفور الرحيم .
الخطبة الثانية
الحمد لله على إحسانه ، والشكر له على توفيقه وامتنانه ، وأشهد أن لا إله الله وحده لا شريك له تعظيما لشأنه ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله الداعي إلى رضوانه ، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وسلم تسليما كثيرا .
أيها المسلمون :
إن ظاهرة اللباس ، المخالف لتعاليم الدين ، وتلبسه النساء في المناسبات التي تجمع النساء ، وخاصة مناسبة الزواجات ، لها نتائج خطيرة ، وأضرار كبيرة ، وشرور كثيرة ، منها : تعلق النساء ببعضهن ، وافتتانهن ببنات جنسهن ، وما ظاهرة الإعجاب التي نسمع بها ، ويشتكي منها كثير من العاقلات من النساء ، إلا نتيجة من نتائج التعري في المناسبات ، وإبداء المفاتن في الاجتماعات ، حيث صارت المرأة تعشق امرأة مثلها ، وتحبها كما يحب الرجل زوجته ، وهذا الأمر ـ أيها الأخوة ـ من كبائر الذنوب ، ومن المعاصي التي تغضب الله U .
وكذلك ـ أيها الأخوة ـ من نتائج التعري في المناسبات ، أصابت بعض النساء بالعين ، والعين كما جاء عن النبي r في الحديث الصحيح : (( العين حقٌّ ولو كان شيءٌ سابق القدر سبقته العين )) وفي حديث آخر ، في سنن أبي داوود ، يقول r : (( العين تدخل الجمل القدر، والرجل القبر )) أي تصيب الجمل فيؤكل ، وتصيب الرجل فيموت ويدفن .
أيها الأخوة :
ومن نتائج هذه الألبسة السيئة ، التي بلي بها كثير من النساء ، وصارت وسيلة للمنافسة والتفاخر والتباهي ، المعانات المادية لكثير من الناس ، وخاصة الفقراء ، حيث صارت مناسبات الزواج لبعضهم ، سببا في الأمراض النفسية ، والأزمات المالية ، والمشاكل الاجتماعية .
أيها الأخوة :
وثم أمر آخر ، يجب التنبيه له ، وصار حصة ثابتة ، وخطوة مهمة ، في برنامج ومسيرة كثير من النساء ، ألا وهو المرور على المشاغل ، فيستحيل أن تذهب المرأة إلا بعد أن تمر على مشغل من المشاغل ، الموجودة وبكثرة ، وهذه المشاغل ـ أيها الأخوة ـ أقل ما فيها من الأخطار والأضرار ، قضية التصوير ، والذي يجب أن يمنع في هذه المشاغل ، فوسائل استغلال الناس وفضحهم ، من قبل ضعاف الإيمان ، كثيرة ومتعددة ومتنوعة . والحر تكفيه الإشارة .
أيها الأخوة المؤمنون :
فنحن بحاجة أن نجعل أعراسنا ، ومناسبات اجتماعاتنا ، وسائل لرفع درجاتنا ، وقربنا من خالقنا ، فلتخرج نساؤنا إن كان لا بد من الخروج ، متسترات ، وكما قال تبارك وتعالى : } يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا { فالإعجاب أذى ، والعين أذى ، وتعلق السائق بها لرائحة عطرها ، أذى ، وطمع الذي في قلبه مرض بها ، من خياط أو بائع أو حتى حارس عند الباب أذى ، وغير ذلك من أنواع الأذى ، التي الوقاية منه ، خير من علاجه ، وأنجع وسيلة ، هي ما ذكره الخبير بخلقه ، اللطيف بعباده : } يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ { يقول ابن سعدي في تفسيره : الجلابيب هن اللاتي يكن فوق الثياب من ملحفة وخمار ورداء ونحوه ، أي : يغطين بها، وجوههن وصدورهن .
اسأل الله U أن يهدي ضال المسلمين ، وأن يصلح أحوالنا أجمعين ، وأن يجعلنا هداة مهتدين ، لا ضالين ولا مضلين ، إنه سميع مجيب . اللهم إنا نسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى ، برحمتك يا أرحم الراحمين .
اللهم إنا نسألك الجنة وما قرب إليه من قول أو عمل ، ونعوذ بك من النار ، وما قرب إليها من قول أو عمل يارب العالمين . اللهم إنا نسألك نصر الإسلام وعز المسلمين ، وذل الشرك والمشركين ، اللهم اجعل بلدنا هذا آمنا مطمئنا وسائر بلاد المسلمين . اللهم آمنا في أوطاننا ، واستعمل علينا خيارنا ، واجعل اللهم ولايتنا في عهد من خافك واتقاك واتبع رضاك ، برحمتك يا أرحم الراحمين .
اللهم من أرادنا أو أراد نساءنا بسوء ، اللهم اشغله بنفسه ، واجعل كيده في نحره ، واجعل تدبيره سببا لتدميره يارب العالمين .
} رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ { .
عباد الله :
} إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْأِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ {
فاذكروا الله العظيم يذكركم واشكروه على وافر نعمه يزدكم ، ولذكر الله أكبر والله يعلم ما تصنعون .
الملفات المرفقة
نوع الملف: zip اللباس في الأعراس.zip‏ (29.0 كيلوبايت, المشاهدات 2)
. .
  رد مع اقتباس
قديم 15-Jun-2012, 12:54 AM   #2
الخطيب
عضو الطليعة
افتراضي

لافض فوك أبا نايف على هذه الكلمات ، كم أتمنى لو تطبع على شكل مطوية وتوزع على نساء المسلمين في قاعات الأفراح .
ونفع الله بها من كتبها وخطب بها وسمعها وقرأها وأعان على نشرها

شكر الله لك وبارك الله لك وفيك وعليك وجعلك من المباركين الموفقين .
. .
  رد مع اقتباس
قديم 15-Jun-2012, 01:22 AM   #3
يغمش
عضو الطليعة
افتراضي

الله يجزاك خير على هذه الخطبة ياشيخ عبيد ونطلب المزيد مثل هذه الخطب والنصائح
. .
  رد مع اقتباس
قديم 15-Jun-2012, 03:18 AM   #4
القناعة

مشرفه منتدى الحوارات والاخبار

 
الصورة الرمزية القناعة
افتراضي

الله يجزاكـ الجنـــــــّـــنة........
. .
التوقيع:




  رد مع اقتباس
قديم 16-Jun-2012, 02:08 AM   #5
الأسلمي
عضو الطليعة
 
الصورة الرمزية الأسلمي
افتراضي

جزاك الله خير
. .
  رد مع اقتباس
قديم 16-Jun-2012, 06:45 AM   #6
همست غلا
عضو الطليعة
 
الصورة الرمزية همست غلا
افتراضي

جزاك الله خير
ويعــــــــــــــــطيك الف عافية
. .
التوقيع:
  رد مع اقتباس
قديم 16-Jun-2012, 02:13 PM   #7
مستحيل أنساك
عضو الطليعة
 
الصورة الرمزية مستحيل أنساك
افتراضي

الله يجزاك خير على هذه الخطبة ياشيخ عبيد الحمدالله الدنيا ابخير
. .
  رد مع اقتباس
قديم 17-Jun-2012, 08:00 PM   #8
أبو سوسن
عضو الطليعة
 
الصورة الرمزية أبو سوسن
افتراضي

جزاك الله خير وجعله في ميزان حسناتك

الله لايحرمك الآجر إن شاء الله
. .
  رد مع اقتباس
قديم 18-Jun-2012, 09:57 AM   #9
المووولع
عضو الطليعة
 
الصورة الرمزية المووولع
افتراضي

جزاك الله خير

وكثر الله من امثالك..
. .
التوقيع:
  رد مع اقتباس
قديم 19-Jun-2012, 02:21 PM   #10
المظلوم
عضو الطليعة
افتراضي

ششششششششششششكرا
. .
  رد مع اقتباس
رد
مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 10:01 AM


Powered by vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2022
الآراء المطروحة في هذا المنتدى تخص أصحابها ولا تعبّر عن رأي إدارة الطليعة

| منتديات قطرات | منتديات الضويلة | منتديات موقق | منتديات أساطيرحائل |